يختبر تطبيق واتساب خاصية جديدة تسمح للمستخدمين، بتبادل الرسائل، من دون استخدام هواتفهم.

حاليا يربط استخدام التطبيق بالهواتف النقالة، حتى عند استخدامه عبر أجهزة أخرى مثل الكومبيوتر.

لكن الخاصية الجديدة ستسمح للمستخدمين بإرسال واستقبال الرسائل « حتى لو كانت بطارية الهاتف قد فرغت بالكامل ».

وقال تطبيق واتساب المملوك من شركة فايسبوك ،في بيان، إن الخاصية الجديدة ستتيح ربط ما يصل إلى 4 أجهزة مختلفة مثل الكومبيوتر أو الأجهزة اللوحية، لتلقي وإرسال الرسائل في نفس الوقت.

ومن المقرر أن يبدأ التطبيق تجربة الخاصية الجديدة، على مجموعة صغيرة من المستخدمين قبل تحسينها وإضافة المزيد من الإمكانيات لها، ثم السماح لجميع المستخدمين بالوصول إليها.

وأضافت الشركة أن خاصية تشفير المحادثات والرسائل، وهي الخاصية الأكثر جذبا للمستخدمين في التطبيق، ستظل متوفرة حتى مع فك الربط بين المراسلات والهواتف الشخصية.

وفي منشور لإعلان الخاصية الجديدة قال تقنيون في فايسبوك إن العمل عليها تطلب إعادة تفكير في شكل التطبيق بالكامل.

ويرجع ذلك إلى أن النسخة الحالية للتطبيق « تستخدم الهاتف النقال كجهاز أساسي، ليكون مصدرا لكل البيانات الحقيقية الخاصة بالمستخدم، والجهاز الوحيد القادر على استخدام خاصية تشفير الرسائل النصية، لمستخدم آخر، أو بدء المكالمات ».

ومن خلال التطوير المرتقب، لن تعود المراسلات على واتساب عبر الكمبيوتر « مرآة » للمراسلات على الهاتف، ما قد يحسن تجربة المستخدمين لأن الاتصال بالتطبيق ينقطع عند انطفاء الهاتف او عدم اتصاله بالإنترنت.

لكن في المقابل، يرى بعض خبراء التقنية أن هذه الخاصية قد تشكل ثغرة أمنية أو تسه ل خرق خصوصية المستخدمين، في حال إساءة استخدامها.

أخبار ذات صلة

ما يتم الترويج له بشأن قيام 4 عناصر من القوات المساعدة بعملية للهجرة غير المشروعة إلى مدينة سبتة المحتلة لا أساس له من الصحة

الممثل المصري أحمد فتحي يعلن إصابته بكورونا

عاجل… الحكومة تفرض إجراءات جديدة بعد تفشي كورونا… تحديد التاسعة كوقت للإغلاق ومنع التنقل لأربعة مدن كبرى

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@