جرى مؤخرا التوقيع على اتفاقية إطار للشراكة بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب وجامعة الأخوين تروم تعزيز الروابط بين العالمين المهني والأكاديمي.

وأوضح بلاغ للاتحاد العام لمقاولات المغرب توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه اليوم الأربعاء، أن هذه الاتفاقية، التي وقع عليها بالأحرف الأولى كل من شكيب لعلج رئيس الاتحاد العام، وأمين بنسعيد رئيس جامعة الأخوين بمدينة إفران، تهدف إلى تلبية الاحتياجات الجديدة للمقاولات المغربية، والاستجابة لتطلعات الجيل الجديد من المواهب على أفضل وجه.

وأضاف المصدر ذاته أن “العالم المهني يشهد اليوم تحولا يعزى بالأساس إلى ظهور مهن جديدة متعلقة بمجالات الماء والتحول الرقمي (الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني) والانتقال الطاقي (التنقل الكهربائي والمستدام والطاقة الشمسية والطاقة الهوائية والهيدروجين الأخضر…) وغيرها .

وحسب البلاغ، فإن المهنيين الشباب الذين ولجوا سوق الشغل حديثا ينتمون إلى جيل شغوف بريادة للأعمال وكفيل بتحقيق نتائج تفوق المتوسط، وتتمثل انتظاراتهم في الحصول على المزيد من المرونة المهنية وتحقيق التوازن بين العمل والحياة الشخصية.

ضمن هذا السياق، تتضافر جهود الاتحاد العام لمقاولات المغرب وجامعة الأخوين من أجل تحديد صيغ جديدة لإقامة العلاقات أكثر ين المقاولات والجامعات، وتنظيم دورات تكوينية مستندة على احتياجات الشركات، والتواصل مع الطلبة الوافدين إلى سوق الشغل لمراعاة احتياجاتهم وأخذها في عين الاعتبار.

وخلص البلاغ إلى أن هذه الشراكة ستسمح أيضا بتعزيز الجهود التي تبذلها جامعة الأخوين في ما يتعلق بالتكوين المستمر بغية الاستجابة الفعالة لرهانات “إعادة تشكيل المهارات” (re-skilling) و”الارتقاء بالمهارات” (up-skilling)، وتشجيع الاندماج المهني للخريجين الشباب من خلال عمليات التوعية بتنسيق مع أعضاء الاتحاد.

أخبار ذات صلة

التشكيلة الرسمية للمنتخب المغربي في مواجهة إسبانيا

تقضي النساء أكثر من سدس يومهن للقيام بالأعمال المنزلية.. دراسة

شركات تستثمر الملايير في قطاع الصحة بالمغرب بعد عودة كورونا بقوة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@