توقع خبراء طبيون أن يمثل المتحور “أوميكرون”، بداية نهاية وباء كوفيد-19، وتحوله لما يشبه نزلات البرد العادية.

وأشار عضو المجموعة العلمية لنمذجة الأنفلونزا الوبائية في جامعة “وارويك”، الدكتور مايك تيلدسلي، إلى إمكانية عودة الحياة إلى طبيعتها قريبا، لافتا إلى أن ارتفاع الإصابات بكورونا و”أوميكرون” يدل على قرب انتهاء الوباء.

وقال تيلدسلي في مقابلة إذاعية: “سنشهد في المستقبل ظهور متحورات أقل خطورة من كورونا. على المدى الطويل، سيصبح كوفيد-19 مستوطنا بنسخة متواضعة الخطورة”.

وأضاف: “سيصبح الفيروس شبيها بالإنفلونزا الذي تعايشنا معه منذ سنوات طويلة”، وفق ما نقلت صحيفة “ميرور” البريطانية.

وتابع قائلا: “يمثّل أوميكرون أملا بضعف الوباء على المدى الطويل. صحيح أن هذا المتحور سريع الانتشار ولكنه أقل خطورة من المتحورات السابقة”.

وبيّن أن فصل الربيع القادم قد يضع نهاية لـ”أوميكرون”، ونقطة انطلاق لتعلّم التعايش مع الوباء وحماية ذوي المناعة الضعيفة.

وأظهر أحدث إحصاء لرويترز أن أكثر من 301.83 ‭‭‭‭‭‭‬‬‬‬‬‬‬‬‬مليون نسمة أصيبوا بفيروس كورونا على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى خمسة ملايين و828343.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

أخبار ذات صلة

توقعات أحوال الطقس بالمغرب الأحد 9 يناير 2022

هذا هو تاريخ إجراء قرعة الدور الحاسم من التصفيات الإفريقية المؤهلة ل”قطر 2022″

بطولة فرنسا لكرة القدم.. ميسي يغيب عن مواجهة ليون

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@