كشفت الأرقام التي وردت في قاعدة بيانات الشرطة الأوروبية “أوروبول” أن عدد السيارات المسروقة من مجموع دول الاتحاد الأوروبي والعابرة للتراب الوطني تراجع بشكل كبير في الأشهر الستة الأخيرة من السنة الجارية.

وأشارت “الأحداث المغربية”، إلى ذلك جاء نتيجة وباء كورونا الذي أغلق الحدود المغربية انطلاقا من مارس الماضي في وجه عبور المسافرين والمركبات، ثم لتبادل البيانات والمعلومات بين البلدان الأوروبية والأمن المغربي، بالإضافة إلى تدخلات وحرفية الأجهزة الأمنية المغربية.

أخبار ذات صلة

صدور عدد جديد من مجلة الشرطة

عدد المصابين بالسلالة المتحورة البريطانية بالمغرب يتجاوز 140 حالة

صحفي جزائري: نظام الحكم في الجزائر صنع للكيان الوهمي (البوليساريو) قصة من العدم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@