تخلد الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمراكش اليوم العالمي للمرأة تحت شعار “لا للصمت … لا للتعايش مع العنف والتحرش في عالم الشغل”، وذلك من خلال ندوة صحفية ستعقدها بإقامة المدرس صباح غد الأحد 7 مارس المقبل.

واختارت الكونفدرالية بشراكة مع مجموعة من الهيئات المدنية والفاعلين الحقوقيين، تكريم نساء مراكش العاملات بمناسبة العيد الوطني للمرأة الذي يصادف الـ 8 من شهر مارس، من خلال المطالبة بتوفير جو عمل لائق بشروط تحترم المرأة، وتجريم العنف في الأماكن المهنية، والمساواة والمناصفة المجتمعية، إلى جانب المشاركة الفعلية لها في الحياة النقابية.

وستعرف الندوة مداخلة كل من “عمر أربيب” بصفته فاعلا حقوقيا بالجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع المنارة، و”مصطفى الفاز”، ممثل الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، و”خديجة إدريس” منسقة سكرتارية المساواة والمناصفة، “عبد الفتاح زيزي” كاتب الاتحاد الكونفدرالي الإقليمي.

أخبار ذات صلة

“برلمان” الحزب المغربي الحر يتدارس قضايا الساعة

ملف عمر الراضي… السلطات المغربية تستغرب لمحاولة منظمات غير حكومية التأثير على السير العادي للعدالة

المغرب ينجح في تلقيح 9 مليون من مواطنيه

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@