أعلن منظمو مهرجان كان الدولي، الأربعاء، إرجاء الحدث الذي يعتبر أهم مهرجان سينمائي في العالم من موعده التقليدي في ماي إلى يوليوز المقبل؛ بسبب جائحة كوفيد-19.

وذكر المنظمون في بيان أنهم كانوا أعلنوا في الخريف الفائت أنهم قد يعدّون مواعيد المهرجان “في ضوء تطور الوضع الصحي في العالم”.

وأضاف البيان أن “المهرجان الذي كان من المقرر أن يقام من 11 إلى 22 ماي 2021 سيقام تاليا من الثلاثاء يوليوز 2021 إلى السبت 17 منه”.

وتعذر تنظيم هذا الحدث السينمائي السنوي في ماي 2020 بسبب الجائحة، واكتفى المنظّمون عوضا عن ذلك بنشر لائحة تضم 56 فيلما روائيا، هي الأعمال التي اختيرت للمشاركة في المسابقة الرسمية.

وأقيمت نسخة رمزية من المهرجان في الخريف عُرِضت فيها أربعة من الأفلام المدرجة ضمن هذه اللائحة.

ويشكّل مهرجان واجهة مهمة للأفلام الفرنسية كما الأجنبية، ويتسابق السينمائيون على اختلاف اختصاصاتهم للفوز بجوائزه المرموقة.

وكان منظّمو مهرجان برلين السينمائي، الأول زمنيا بين المهرجانات السينمائية السنوية الكبرى، أعلنوا في دجنبر الفائت تأجيله من موعده السنوي المعتاد في فبراير إلى مارس المقبل، وإقامة مسابقته افتراضيا، بسبب جائحة كوفيد-19.

وستقام الدورة الحادية والسبعون للمهرجان “على مرحلتين”، أولاهما مسابقة رسمية افتراضية مع توزيع الجوائز في مارس، في حين تقام في يونيو عروض مفتوحة للجمهور.

أخبار ذات صلة

فيلم”جرادة مالحة” طائرة تُقِلّك من الأرض إلى عالم خيالي يقودها “الربّان” إدريس الروخ

بعد الإساءة لريدوان… إدارة مهرجان الجونة السينمائي الدولي تقدم اعتذارا رسميا للشعب المغربي

سابقة.. المكتبة الوطنية تطلق منصة رقمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@