أكدت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، نزهة بوشارب، أمس الجمعة بالرباط، أن المرأة المغربية تشارك “بشكل نشيط وفعال” في تدبير الأزمة الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقالت السيدة بوشارب في تصريح للصحافة، على هامش مشاركتها في لقاء نظمته المؤسسة الدبلوماسية، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق المرأة، تحت شعار « النساء أولى ضحايا كوفيد-19 ورافعة للإقلاع بعد الجائحة »، إن هذه الذكرى تأتي « في ظل ظرفية صعبة للغاية »، مشيرة إلى أن « المرأة حاضرة ومنخرطة بقوة » في تدبير الأزمة الناجمة عن الجائحة.

وأبرزت الوزيرة، التي تسلمت جائزة فخرية من المؤسسة الدبلوماسية، خلال هذا اللقاء، تقديرا لعملها على رأس الوزارة، خصوصيات هذه الذكرى التي تتسم بوضع صحي خاص للغاية.

وتابعت قائلة « لقد عشنا في المغرب، تجربة فريدة ومتميزة في مواجهة الجائحة. وبفضل الرؤية السديدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والمقاربة الاستباقية لجلالته، تم التعامل مع صحة وسلامة المواطنات والمواطنين كأولوية مطلقة ».

ونوهت السيدة بوشارب بالنساء العاملات في وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، اللواتي « يمثلن أكثر من 44 في المائة من الأطر وأكثر من 37 في المائة من مناصب المسؤولية »، لأنخراطهن الفعال في حسن تدبير وسير العمل بالقطاع.

كما تميز هذا اللقاء بتكريم الراحلة ربيعة الرافقي المريني، إحدى المناضلات المتمرسات في مجال العمل الاجتماعي بالمغرب.

أخبار ذات صلة

2020 العام الأكثر حرارة في المغرب

توقعات أحوال الطقس لليوم الجمعة

الابتزاز الجنسي.. عندما تحترق الضحية بناري الشعور بالذنب والعار

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@