صممت مؤشرات البورصات العالمية لتعكس مسارات توجه السوق، وتكون بمثابة مقياس ومعيار مرجعي لمسيري المحافظ الاستثمارية، وهي تشكل أدوات أساسية لمواكبة التنمية والسيولة في كافة أسواق البورصة.
وفي إطار هذا المنظور، ومن أجل مواكبة تمويل المقاولات والشركات الوطنية ودمج التوجهات الدولية الجديدة، قامت بورصة الدار البيضاء بإدخال إصلاحات جديدة على كافة مؤشراتها.
تم تنفيذ هذا المشروع بشراكة مع اللجنة العلمية للمؤشرات، ومن خلال توظيف أفضل الممارسات الدولية المعمول بها في هذا المجال، وذلك بتعاون وثيق مع المهنيين العاملين ومختلف المتدخلين الفاعلين في القطاع.
هذا الإصلاح نتج عنه ثلاثة تطورات رئيسية: توحيد جميع مؤشرات بورصة الدار البيضاء تحت علامة مازي، توسيع مجموعة المؤشرات من خلال اعتماد مؤشر جديد للرسملات الصغيرة والمتوسطة، وتوسيع مؤشر Casablanca ESG من 10 قيم إلى 15.
اعتماد تسمية جديدة موحدة للمؤشرات
يقوم هذا التوجه على اعتماد استراتيجية مرجعية موحدة ووحيدة، وهو ما يستشف من خلال مؤشر مازي الذي أضحى مرجعا للبورصة المغربية ذو مصداقية كبيرة.
جميع المؤشرات تحمل ابتداء من الآن علامة masi. باعتباره الجزء الأول الثابت من التسمية الخاصة بها، متبوعا بمرجع خاص بكل مؤشر باعتباره الجزء الثاني من التسمية.
وبالتالي،

  • مؤشر بورصة المغرب 20 (Morocco Stock Index 20) يصبح masi.20
  • مؤشر Casablanca ESG 10 أصبح masi.esg
  • والمؤشرات القطاعية، التي تقوم بقياس أداء كل قطاع مدرج، أصبحت: ،masi.transport ,…masi.santé ،masi.loisirs et hôtels

إحداث مؤشر للشركات الصغرى والمتوسطة
من أجل منح رؤية أكبر للرسملات الصغرى والمتوسطة، ومواكبة السوق البديل الجديد الموجه للمقاولات الصغيرة والمتوسطة، قامت بورصة الدار البيضاء بوضع مؤشر مخصص لهذه الفئة من المقاولات : masi.mid small cap
يتيح هذا المؤشر قياس أداء الرسملات الصغيرة والمتوسطة، ويزودهم بمؤشر خاص بها. وهي مكونة من 30 سهماً تمثل 10.56% من إجمالي القيمة السوقية للبورصة، وتهدف إلى إبراز إمكانيات المقاولات الصغيرة والمتوسطة، وبالتالي تعزيز سيولة هذا القطاع، الذي يقدم تاريخيا عوائد متنوعة مقارنة بالمؤشر الرئيسي.
من خلال هذا المؤشر، تقدم بورصة الدار البيضاء للمشرفين على المحافظ الاستثمارية، سواء تعلق الأمر بهيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة، أو مستثمرين مؤسساتيين أو خواص، مؤشرا شاملا يوفر مزيدا من المرونة ويفتح فرصا استثمارية جديدة وواعدة.
توسيع مؤشر masi.esg ليضم 15 سهما
في إطار هذا الإصلاح، قامت بورصة الدار البيضاء بتوسيع الشركات المكونة لمؤشر masi.esg ، وذلك أجل عكس الالتزام الملحوظ للشركات المغربية المدرجة في إطار عنصر المسؤولية الاجتماعية لمقاولات منذ إطلاقها وتحسين تصنيفات ESG الهامة التي تمنحها Moody’s ESG Solutions للشركات المدرجة في بورصة الدار البيضاء. وبالتالي، فمنذ الشروع في العمل بهذا المؤشر سنة 2018، تحسن متوسط التنقيط بنسبة + 24%.
فمن الآن فصاعدا، سيتكون مؤشر masi.esg من 15 سهما (مقابل 10 أسهم) التي حصلت على أفضل التنقيطات التي أصدرتها وكالة التصنيف.
وتجدر الإشارة إلى أن هذا المؤشر يهدف إلى دمج المعايير البيئية والاجتماعية والحوكمة الرشيدة، في المعايير المالية التقليدية. وبالتالي فهو تستجيب للسياق الاقتصادي حيث أصبحت الاستثمارات المسؤولة اجتماعيا، أسلوبا إداريا متزايد الأهمية، وبالتالي يأتي من أجل مواكبة الشركات المدرجة التي اعتمدت هذا الجانب كمعيار رئيسي لتطوير أنشطتها.

مازي، مجموعة من المؤشرات في خدمة السوق

مؤشر شامل يضم جميع الأسهم المدرجة في بورصة الدار البيضاء ويتيح قياس الأداء العام للسوق.
masi.
مؤشر يعكس أداء 20 شركة الأكثر سيولة في بورصة الدار البيضاء ويمكن بالتالي أن يكون بمثابة معيار لسوق الدار البيضاء. masi.20
مؤشر الرسملات الصغيرة والمتوسطة masi.mid small cap
مؤشر 15 سهما التي حصلت على أفضل التنقيطات التي أصدرتها وكالة التصنيف.
masi.esg

أخبار ذات صلة

“اتفاق مبدئي” لانتقال المغربي أوناحي إلى مرسيليا

بالذكاء الاصطناعي.. طريقة من “غوغل” تحول النصوص إلى مقاطع موسيقية

العراق تجدد التأكيد على موقفها الداعم للوحدة الترابية للمملكة المغربية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@