انتهى المنتج والمخرج الكويتي محمد سامي العنزي من تصوير أحداث مسلسله التاريخي الملحمي “فتح الأندلس” بين مدينتي بيروت اللبنانية وماردين التركية، وقد تقمص الممثل هشام بهلول دور شداد ليوقع بذلك على عودة قوية من بوابة الدراما التاريخية .

ويتناول المسلسل شخصية البطل العربي طارق بن زياد، قائد الجيش الإسلامي أثناء خروجه من بلاد المغرب أثناء ولاية موسى بن نصير لفتح الأندلس والصعوبات والمعوقات التي واجهته لتحقيق حلمه.

وتدور أحداث العمل ضمن فترة التحضير لعبور البحر من أجل فتح الأندلس بقيادة طارق بن زياد من الفترة التاريخية الواقعة بين 89 هـ و96 هـ، ويتألف المسلسل من 30 حلقة ويضم أكثر من 250 ممثلا وممثلة من جميع البلدان العربية.

ومن المتوقع عرض المسلسل الذي قدرت تكلفته الإجمالية (3.3 مليون دولار أمريكي)، على الشاشات الكويتية وقناة “أم.بي.سي” في الموسم الشتوي القادم، وهو من إنتاج شركة “المها” للإنتاج الفني.

وكتب المسلسل ستة كتاب عرب وهم الكويتي مدين الرشيدي والسوريين صالح السلتي وإبراهيم كوكي ومحمد اليساري، والمصريين أبوالمكارم محمد وصابر محمد، وهو من بطولة الممثل السوري سهيل جباعي الذي يجسد شخصية البطل العربي طارق بن زياد، والمغربي هشام بهلول في شخصية شداد صديق طارق بن زياد وذراعه اليمنى وقائد جيوشه، واللبناني رفيق علي أحمد الذي يجسّد شخصية موسى بن نصير، والأردني عاكف نجم في شخصية أبوبصير شيخ طارق بن زياد، والفلسطيني محمود خليلي في شخصية جوليان حاكم سبتة، والفلسطيني السوري تيسير إدريس الذي يجسّد شخصية لوذريق حاكم طليطلة والكويتي محمد العجيمي الذي يجسّد شخصية أحد قادة الغوط المنافقين.

أخبار ذات صلة

ليس ككل الملوك… 22 سنة من حكم الملك محمد السادس في 3 دقائق

كوفيد-19… البرتغال ترفع قيد الكمامة اعتبارا من شتنبر القادم

ألعاب القوى… تعرف على الأسماء المغربية المتأهلة للنهائي في أولمبياد طوكيو

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@