استنكرت الجمعية المغربية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب “التعامل اللامسؤول” للحكومة ولجنة اليقظة الوطنية مع نداءات ومقترحات مهنيي القطاع، للبحث المشترك عن سبل تجاوز تداعيات أزمة كورونا.

وأعلنت الجمعية في بلاغ لها، خوض إضراب وطني إنذاري يوم الجمعة 9 أبريل لمدة 24 ساعة، ضد تجاهل الحكومة ولجنة اليقظة الوطنية لكل التنبيهات التي وجهتها لهما الجمعية.

وأشار أرباب المقاهي إلى أن خطوة الإضراب تأتي بعد استنفاذ كل المحاولات من أجل فتح الحكومة ولجنة اليقظة الوطنية نافذة حوار مع الجمعية، للبحث عن سبل وقف نزيف الإفلاس الذي ضرب القطاع، حيث لم تصمد عدد من وحداته أمام قرارات الحكومة ولجنة اليقظة الوطنية المتعلقة بوباء كوفيد19.

وعبرت الجمعية المهنية عن استيائها التام لعدم توفر الحكومة على أي تصور أو خطة لوقف نزيف الإفلاس الذي ضرب القطاع، ولعدم رغبتها في تصحيح الاختلالات التي تعرفها الترسانة القانونية التي يخضع لها قطاع المقاهي والمطاعم.

أخبار ذات صلة

المغرب يعزز دفاعاته العسكرية الجوية بسرب من الطائرات المسيرة التركية

مغادرة ثمان طائرات محملة بمساعدات غذائية أساسية للقوات المسلحة اللبنانية والشعب اللبناني

ايقاف أستاذ هتك عرض أربع تلميذات قاصرات بجماعة أيت بورزوين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@