وجّه، فؤاد لعتيريس عضو مجلس جماعة الخميسات، يومه الإثنين الخامس من أبريل الجاري، انتقادات كبيرة لرئيس الجماعة بسبب ما أسماه القرارات الإنفرادية في تسيير و تدبير المرفق العمومي.
و أشار، النائب السادس في مراسلته لرئيس جماعة الخميسات و التي تأتي بالموازاة مع انعقاد الدورة الإستثنائية أن لجوء الرئيس إلى سياسة الآذان الصماء لكل الإقتراحات دفعته إلى مراسلته كتابياً لإثارت مجموعة من القضايا التي تستأثر باهتمام الرأي العام المحلي.
و تساءل، فؤاد لعتيريس، حول نقطة برمجة الفائض المدرجة في جدول أعمال الدورة الاستثنائية في الوقت الذي يتم الحديث فيه طيلة سنوات هذه الولاية عن عجزٍ في الميزانية و عدم كفايتها لتغطية حاجيات التسيير، كما أن برمجة الفائض تأتي بالموازاة مع قلق كبير لدى عدد من الموظفين الممتعضين الذين لم تسو وضعيتهم المالية منذ سنوات، منهم من لهم أحكام قضائية و منهم من نجحوا في امتحان الكفاءة المهنية و منهم من لهم ترقية في الدرجة أو الرتبة.
و ذكر، ذات العُضو الجماعي ؛ “أن الفائض مليار و 220 مليون سنتيم المذكور أكثر من 433 مليون سنتيم منه هو كما ورد في الوثيقة ما تبقى من ميزانية التجهيز أي بعبارة أخرى يتعلق بمشاريع أو ما تبقى من المشاريع لم تتم مناقشتها من طرف اللجنة المالية”.
و شدّد، فؤاد لعتيريس في الأخير أنه حين تم اقتراح برمجة لهذا الفائض من طرف لجنة المالية تم إغفال التزامات الجماعة، و عدم تمكين اللجنة من كل المعطيات و خاصة اتفاقية الشراكة بخصوص هيكلة الأحياء الصفيحية التي التزام خلالها بمبلغ مالي كمساهمة في الإسراع بتنفيذ المشروع و بالتالي تمكين الساكنة من سكن لائق، و أن تخصيص مبلغ 200 مليون سنتيم فقط عوض 600 مليون سنتيم جعل الجماعة لا تحترم التزامتها اتجاه مؤسسات الدولة و حتى أمام المواطنين الذين يعيشون ظروف صعبة.

أخبار ذات صلة

الناظور.. إحباط محاولة للتهريب الدولي للمخدرات وحجز أربعة أطنان و779 كلغ من مخدر الشيرا

ثاني سطو على وكالة لتحويل الأموال خلال أسبوع بمراكش

أمن طنجة يوقف أربعة أشخاص بسبب خرق إجراءات حالة الطوارئ الصحية وإلحاق خسائر مادية بممتلكات عامة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@