اتخذت، المنطقة الإقليمية للأمن الوطني بالخميسات، مجموعة من التدابير الأمنية وفق استراتيجية محكمة، و ذلك يوم أمس الثلاثاء عقب زيارة رئيس الحكومة عزيز أخنوش برفقة وفد وزاري هام لإعطاء انطلاقة مشروع برنامج تعزيز استعمال الأمازيغية في الإدارات العمومية بمدينة الخميسات.

و جندت، المنطقة الإقليمية للأمن بالخميسات تحت إشرافٍ ميداني للمراقب العام السيد خالد برخلي مجموع الكفاءات والخبرات الشرطية المتوفرة، فضلا عن تعبئة الموارد البشرية والوسائل اللوجستيكية والمادية لدى المنطقة، و بتنسيق مع القيادة الإقليمية للقوات المساعدة بالخميسات لتأمين هذا الحدث الهام الذي عاشت على وقعه عاصمة إقليم الخميسات.

و مرّت، مراسيم انطلاقة برنامج تعزيز استعمال الأمازيغية في الإدارات العمومية بمدينة الخميسات في ظروف تنظيمية جيدة، و هو ما جعل عاصمة زمور تتبوء مكانة مهمة من أجل احتضان مختلف الأنشطة الوطنية مستقبلا، كما كرّس التنظيم المحكم الإشعاع الوطني للمدينة بمختلف الميادين، و عكس مكانتها كوجهة وطنية بالمملكة المغربية.

وتأتي هذه المراسيم بالموازاة مع الاحتفال برأس السنة الأمازيغية الجديدة وكذا في إطار الجهود المبذولة لإنجاح ورش تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وفقا للتوجيهات الملكية السامية، بما من شأنه أن يخول اللغة الأمازيغية المكانة التي تستحقها باعتبارها إرثا لكل المغاربة، ويخدم مكانتها هوية ولغة وثقافة وتاريخا وحضارة.

أخبار ذات صلة

المجلس الجماعي لآيت ميمون إقليم الخميسات يصادق بالإجماع على دورة فبراير

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الإثنين 6 فبراير 2023

بنموسى يبعث لجنة لافتحاص بمركز مولاي رشيد بالدار البيضاء

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@