تنظم وزارة الاقتصاد والمالية (الخزينة العامة للمملكة)، بشراكة مع جمعية المؤسسة الدولية للمالية العمومية (FONDAFIP) وبدعم من المجلة الفرنسية للمالية العمومية (RFFP)، الدورة الرابعة عشرة للمناظرة الدولية للمالية العمومية وذلك يومي 19 و20 نونبر 2021.

وذكر بلاغ للخزينة العامة للمملكة أن مناظرة هذه السنة التي سيتم تنظيمها عن بعد، ستركز على موضوع “التحديات الكبرى للمالية العمومية للقرن الواحد والعشرين”، موضحا أن أهمية هذا الموضوع تكمن في كونه يشكل إحدى الاهتمامات التي تحظى بالأهمية القصوى في العالم في سياق عام يتسم بتحولات عميقة وبأزمة صحية معقدة ناجمة عن وباء فيروس كورونا وكذا بداية تنفيذ النموذج التنموي الجديد بالمغرب.

وستنطلق المناظرة بتقديم تقارير تمهيدية وشهادات، قبل فتح المجال أمام أشغال ومناقشات هذا اللقاء حول ثلاث محاور رئيسية.

وسيركز المحور الأول على الاستراتيجيات وآليات تمويل حالات الشيخوخة والتقاعد ومتطلبات الأشخاص ذوي الإعاقة؛ في حين سيهم المحور الثاني دور السلطات العمومية في مواجهة التحديات الاقتصادية ومتطلبات النمو والتحول الديموغرافي وكذا القضايا المتعلقة بتقليص الفوارق المجالية.

أما المحور الثالث فسيتناول السياسات العامة الاستراتيجية فيما يتعلق بالبرمجة متعددة السنوات للميزانية ورهانات الاقتراض والتحول الرقمي، بالإضافة إلى تقييم السياسات العمومية.

أخبار ذات صلة

“إكدوم” تتوج مجددا بجائزة “كابيتال فينانس إنترناشيونال”

الاتجاهات الرقمية 2022 موعد محترفي التسويق والديجيتال

الخطوط الملكية المغربية تعلن إصدار قسيمة الخروج بشكل أوتوماتيكي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@