هاجمت النقابة الوطنية للتجار والمهنيين، مجلس المنافسة بحدة بسبب تقرير أنجزه الأخير حول دراسة مدى احترام منتجي ومستوردي زيوت المائدة بالمغرب لقواعد المنافسة الحرة والمشروع على إثر الارتفاع الذي شهدته أسعار بيع هذه المادة في السوق المغربية.

و عبر التجار عن رفضهم لمضمون ومحتوى التقرير ووصفوه بـ”غير المسؤول وغير المنصف لفائدة التجار”، محذرين من الآثار والعواقب الوخيمة المستقبلية التي قد تعرفها الساحة نتيجة هذا التقرير غير المسؤول وغير المنصف.

و أعربت النقابة عن استنكارها وإدانتها الواسعة لمحتوى التقرير الذي يتهم التجار بالتقسيط بالمسؤولية الكاملة في ارتفاع زيوت المائدة، وبارتفاع هامش الربح لديهم أثناء بيعهم لهذه المادة الذي يفوق 30 في المائة بحسب رأي المجلس.

ونددت باتهام التقرير تجار التقسيط بصريح العابرة بالغش والتزوير والتلاعب في ملصقات الأثمنة المثبتة على قنينات الزيوت، مطالبة مجلس المنافسة بإعادة النظر في هذا التقرير خصوصا الشق الذي يتهم فيه هذه الفئة بمسؤوليتها عن ارتفاع أسعار زيت المائدة، ولنسبة هامش الربح التي يدعيها التقرير، وكذلك لاتهامهم بالتزوير والغش.

هذا وطالبت بفتح نقاش مباشر وحقيقي مع التنظيمات المهنية الممثلة للتجار لأخذ رأيها في الموضوع بكل شفافية ووضوح عوض الاعتماد على مسؤولي المساحات الكبرى وأرباح شركات الزيوت.

أخبار ذات صلة

الشرطة القضائية بأكادير توقف شبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر

اليابان تمدد حظر دخول أجانب جدد حتى نهاية فبراير المقبل لمواجهة متحور “أوميكرون”

وحيد خليلوزيتش : بنشرقي يعوض بانون ضحية مشاكل صحية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@