قامت وكالة الاستخبارات الأمريكية المعروفة اختصاراً ب CIA، بتحديث خريطة العالم بموقعها الرسمي، والاعتراف بالسيادة المغربية الكاملة على صحرائه، بعدما كانت تعتمد خريطة المغرب مبتورة.

وتأتي هذه الخطوة التي أربكت خصوم المغرب، بعد توقيع الإعلان الثلاثي بين المغرب والولايات المتحدة وإسرائيل، وقرار فتح قنصلية أمريكية في الداخلة.

ويشكل هذا الاعتراف ضربة موجعة للجبهة الانفصالية بعدما نشرت مؤخرا أن الوكالة “لازالت تتمسك بالقانون الدولي في الصحراء وتعتمد خريطة الصحراء المعتمدة من قبل المنتظم الدولي”.

أخبار ذات صلة

المغرب والمكسيك عازمان على تثمين “التكامل القوي”

ميزة مهمة في آيفون 13.. بطارية طويلة العمر

ضربة قوية لكابرانات الجزائر.. المغرب يحتل المرتبة الأولى مغاربياً فى مؤشر الديمقراطية العالمي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@