الوزير بن عبد القادر يشتغل في الفيسبوك ويترك إصلاح الإدارة

الوزير بن عبد القادر يشتغل في الفيسبوك ويترك إصلاح الإدارة

مازال وزير إصلاح الإدارة العمومية، محمد بن عبد القادر، يواصل عمله في الفيسبوك، الذي لا يغادره ولو دقيقة واحدة حتى أصبح الرأي العام يتساءل هل هو معين للقيام بمهمته الحكومية، أم أن دوره هو تنشيط شبكات التواصل الإجتماعي، هو بنفسه وكذلك أعضاء ديوانه.

وهذه هي المرة الاولى التي يفضّل فيها وزير في الحكومة المغربية القيام بعملية الدعاية لشخصه ومحاولة تلميع صورته، تاركا مهمته الأساسية التي ينال عليها تعويضات سمينة من مال الشعب.

الوزير المذكور لا يفعل سوى إلقاء “محاضرات” حول إصلاح الإدارة العمومية، دون أن يتحقق ذلك، لكن يبدو أن ما يهمه هو الظهور اليومي في الفيسبوك، وكأن هذا هو ما ينتظره منه المواطنون الذين يطمحون لرؤية إدارة مغربية ناجعة وتحترم الشعب.

بن عبد القادر لا يهمه هذا، بعد أن إستنفذ كل ما عنده، وقدم بعض الرتوشات، كان الوزير السابق هو الذي أعدها، ولم يبق له سوى استعمال أساليب البروباغاندا، وأخذ الصور مع الناس، وكأنه نجم سينمائي أو رياضي. علما أنه لا يقدم في الفيسبوك أي مضمون لما تكتبه له إدارة الوزارة، سوى الصور مع الناس، وهو يبتسم ويقول عن نفسه أنه متواضع.

هذا شكل جديد من أشكال فشل الحكومة في القيام بالدور المنوط بها، يجسده وزير يفضّل الصور والخروج في شبكات التواصل الإجتماعي، على القيام بوا

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *