أعلن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية بمستشفى سعادة للأمراض العقلية، عن خوض أشكال نضالية غير مسبوقة ابتداء من اليوم الأربعاء 19 ماي الجاري، وذلك للتنديد بما أسماه الوضع الخطير الذي تعيشه المؤسسة الصحية المذكورة ودفاعا عن الشغيلة المنضوية تحت لواء النقابة العضو بالفدرالية الديمقراطية للشغل.

وقال المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية، إنه يتابع بسخط شديد ما آلت إليه الأوضاع بمستشفى سعادة للأمراض العقلية، نتيجة استمرار ما أسماه إهمال و تجاهل المسؤولين لمعاناة المواطنين و الأطر الصحية بهذا المستشفى، رغم توالي الشكايات و الإحتجاجات و كثرة الفضائح، جراء الفراغ الإداري للمستشفى والتسيير العشوائي و الإرتجالي لمدير المركز الاستشفائي الجهوي ابن زهر، الذي أتاح الفرصة للتسيب والفوضى للتفشي داخل المستشفى دون إبداء أي نية صادقة للانكباب على حل المشاكل التي تعانيها مختلف مصالح المستشفى.

و أشار المكتب في بيان له، إلى التجاوزات التي أضحت بالجملة والتي يمارسها بعض الموظفين الذين يتطاولون على صلاحيات الغير دون صفة تذكر، مما يعرقل دائما العمل بهذه المؤسسة التي أصبحت جودة خدماتها في تدن مستمر، رغم علم مدير المركز الاستشفائي الجهوي ابن زهر دون أن يحرك ساكنا، وفي أكثر من مناسبة، يضيف البيان، يفضل دعم مرتكبي الخروقات و الفوضى و التستر عنهم رغم الكتابات المتتالية التي يتلقاها.

وحملت النقابة مدير مستشفى ابن زهر كل النتائج المترتبة عن تصرفاته حاضرا و مستقبلا.

أخبار ذات صلة

الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج تخليد الوطني للمهاجر

وقفة احتجاجية لسائقي الطاكسيات بسبب تقليص عدد الركاب بمراكش

الخميسات.. جواد بومعجون يقدم استقالته من البام (وثيقة)

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@