النقابة الوطنية للصحافة المغربية تفتح النار على الهاشمي بعد منع صحافيين من حضور لقاء العثماني

النقابة الوطنية للصحافة المغربية تفتح النار على الهاشمي بعد منع صحافيين من حضور لقاء العثماني

خرجت النقابة الوطنية للصحافة المغربية اليوم الأربعاء، ببلاغ رسمي لإدانة سلوك خليل الهامشي “باطرون لاماب” من خلال منعه مجموعة من الزملاء الصحافيين من حضور لقاء لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

وقال البلاغ “فوجئت النقابة الوطنية للصحافة المغربية بمنع العديد من الزملاء الصحافيين من الحضور صبيحة يوم الثلاثاء الماضي في الندوة الصحافية التي عقدها السيد رئيس الحكومة بمقر وكالة المغرب العربي للأنباء بالرباط. وإن راجت أخبار تفيد بأن رئاسة الحكومة هي التي تكلفت بتوجيه الدعوات إلى الصحافيين فإن شكاية توصلت بها النقابة من الزملاء المهنيين العاملين بموقع تلكسبريس تؤكد أن المدير العام للوكالة هو الذي منع شخصيا مجموعة من الصحافيين من حضور الندوة الصحافية”.

وأضاف البلاغ ذاته “النقابة الوطنية للصحافة المغربية تعتبر أن الندوة الصحافية كانت مفتوحة أمام الصحافيين المهنيين ونظمت في مؤسسة عمومية ولا حق لأي كان في انتقاء الصحافيين للحضور، ولذلك فإن النقابة تطالب رئاسة الحكومة بتوضيح موقفها مما حدث وفي نفس الوقت فإنها تدين بشدة سلوك المدير العام للوكالة الذي يتمادى في تصرفاته الشاذة وتعلن تضامنها المطلق مع جميع الصحافيين الذين طالهم المنع”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *