تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الناظور بناءا على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الثلاثاء، من تفكيك شبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي لمخدر الكوكايين والهيروين عبر المسالك البحرية.

وذكر بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني أن إجراءات التدخل التي شارك فيها ضباط الشرطة القضائية وعناصر من قوات حفظ النظام أسفرت عن توقيف شخصين يشتبه في ارتباطهما بنشاط هذه الشبكة الإجرامية، أحدهما تم توقيفه بضواحي منطقة “بني شيكر”، وهو متلبس بنقل حوالي ستة كيلوغرامات من مخدر الكوكايين وخمسة كيلوغرامات من مخدر الهيروين على متن سيارة خفيفة، بينما تم توقيف المشتبه فيه الثاني بمنطقة (راس ورك) بضواحي “بني شيكر”، للاشتباه في كونه الناقل الذي تولى تهريب المخدرات المحجوزة على متن قارب تقليدي انطلاقا من عرض سواحل مدينة مليلية.

وأضاف المصدر ذاته أن عمليات التفتيش المنجزة بمنزلين يوجدان بمنطقة فرخانة، في ملكية المشتبه فيه الرئيسي الذي يوجد في حالة فرار خارج المغرب، مكنت من حجز سيارتين ومبلغ مالي مهم بالعملة الوطنية والأوروبية يشتبه في كونه من عائدات تهريب المخدرات.

وتشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن نشاط هذه الشبكة الإجرامية يمتد عبر عدة دول أوروبية، انطلاقا من الأراضي المنخفضة في اتجاه برشلونة ووصولا إلى مدينة مليلية، حيث يتم تهريب المخدرات القوية على متن زوارق للترفيه نحو عرض الساحل قبل أن يتم تسليمها لناقلين يعملون على متن قارب تقليدي للصيد من أجل تهريبها نحو التراب الوطني.

وتم، حسب البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع المشاركين والمساهمين المتورطين في نشاط هذه الشبكة الإجرامية، ورصد مسالك التهريب المعتمدة، فضلا عن تحديد ارتباطاتها المحتملة على الصعيدين الوطني والدولي.

أخبار ذات صلة

المغرب يطلق علامته للاستثمار والتصدير “MOROCCO NOW”

اليوم الوطني للمرأة.. مناسبة للوقوف على إنجازات و طموحات النساء المغربيات

نيمار يلمح لاعتزال الكرة “في هذا الوقت”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@