إشهار علوي

الملك يدعو لدراسة إمكانية فتح قطاع الصحة غير المرخص حاليا للأجانب أمام بعض المبادرات النوعية والكفاءات العالمية

الملك يدعو لدراسة إمكانية فتح قطاع الصحة غير المرخص حاليا للأجانب أمام بعض المبادرات النوعية والكفاءات العالمية

  دعا صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الجمعة، لدراسة إمكانية فتح بعض القطاعات والمهن غير المرخصة حاليا للأجانب، كقطاع الصحة، أمام بعض المبادرات النوعية والكفاءات العالمية.

بعد المقال

وقال صاحب الجلالة ، في خطاب ألقاه أمام أعضاء غرفتي البرلمان بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الثالثة من الولاية التشريعية العاشرة، “وفي نفس التوجه الهادف للنهوض بالتشغيل، ندعو لدراسة إمكانية فتح بعض القطاعات والمهن غير المرخصة حاليا للأجانب، كقطاع الصحة أمام بعض المبادرات النوعية والكفاءات العالمية، شريطة أن تساهم في نقل الخبرات، وفي خلق فرص شغل للشباب المغربي حسب مؤهلاتهم”.

واعتبر جلالة الملك أن “مما يزكي هذا التوجه، الاهتمام المتزايد الذي تعبر عنه العديد من المصحات والمستشفيات العالمية، المشهود لها بالتميز، من أجل الاستثمار في بلادنا”.

كما أشار جلالة الملك إلى أنه “إذا كانت التحفيزات المغرية، تدفع بعض الطلبة للبقاء بالخارج، بعد استكمال دراستهم، فإن من شأن المبادرة التي نقدم عليها، أن توفر الظروف الملائمة للكفاءات المغربية، قصد العودة للعمل والعطاء بأرض الوطن”.     

وشدد صاحب الجلالة على أن من شأن هذه المبادرة ” تشجيع المنافسة الإيجابية والسليمة، بما يساهم في الرفع من جودة الخدمات”.

وأكد جلالة الملك أن ” المغرب يحتاج، اليوم، وأكثر من أي وقت مضى، إلى وطنيين حقيقيين، دافعهم الغيرة على مصالح الوطن والمواطنين، وهمهم توحيد المغاربة، بدل تفريقهم”، مشددا جلالته على الحاجة أيضا “إلى رجال دولة صادقين، يتحملون المسؤولية، بكل التزام ونكران ذات”.

وحذر صاحب الجلالة من أن ” الرهانات والتحديات التي تواجه بلادنا، متعددة ومتداخلة، ولا تقبل الانتظارية والحسابات الضيقة” ، مؤكدا جلالته أن “المغرب يجب أن يكون بلدا للفرص، لا بلدا للانتهازيين. وأي مواطن، كيفما كان، ينبغي أن توفر له نفس الحظوظ، لخدمة بلاده، وأن يستفيد على قدم المساواة مع جميع المغاربة، من خيراته، ومن فرص النمو والارتقاء”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *