بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أسرة المرحوم الأستاذ محمد الوفا.

وأعرب جلالة الملك، في هذه البرقية لأسرة الفقيد ولكافة أهله وذويه، ولعائلته السياسية الوطنية الكبيرة، لاسيما في حزب الاستقلال، ولسائر أصدقائه ومحبيه، عن أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة.

واستحضر جلالة الملك ، بالمناسبة ، ” بكل تقدير ، ما كان يتحلى به الراحل المبرور من مناقب حميدة، ومن تفان وإخلاص في خدمة المصالح العليا للوطن في مختلف المهام والمسؤوليات السامية التي تقلدها بكل كفاءة واقتدار، فضلا عما عهد فيه من غيرة وطنية صادقة، ووفاء مكين للعرش العلوي المجيد، وتشبث متين بثوابت الأمة ومقدساتها”.

وأضاف جلالته “وإذ نشاطركم أحزانكم في هذا المصاب الأليم، الذي ألم بكم، قضاء وقدرا لا راد له، فإننا نضرع إليه عز وجل بأن يلهمكم جميل الصبر وحسن العزاء، وأن يجزي فقيدكم العزيز الجزاء الأوفى عما أسدى لوطنه من جليل الخدمات، وما قدمه بين يدي ربه من أعمال مبرورة، وأن يشمله بواسع رحمته وغفرانه، ويسكنه فسيح جنانه مع الذين رضي الله عنهم من عباده الصالحين”.

أخبار ذات صلة

هذا سبب الاكتظاظ أمام مراكز التلقيح بالحي الحسني

غموض يلف نفوق أكثر من 200 رأس من الماعز بجبال اشتوكة‬

خريبكة: عداء يقطع مسافة 200 كلم جريا للتحسيس بأهمية التلقيح ضد كورونا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@