قام المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، عبد الرحيم الحافظي، أمس الخميس، بزيارة ميدانية لتفقد تقدم أشغال مشروع جمع وتصفية المياه العادمة بمدينة العيون.

وذكر بلاغ للمكتب أن هذا المشروع، الذي تبلغ نسبة تقدم الأشغال به 95 في المئة، يوجد في مرحلة التجارب الصناعية، ومن المرتقب الشروع في استغلاله خلال دجنبر 2022.

وأوضح البلاغ أن هذا المشروع، الذي يندرج في إطار برنامج تنمية الأقاليم الجنوبية، يهم بناء 6 محطات للضخ ومد 14 كلم من القنوات وبناء محطة لتصفية المياه العادمة من نوع الحمأة المنشطة متوسطة الحمولة بقدرة 18.600 متر مكعب في اليوم، مزودة بتجهيزات لإنتاج الطاقة الكهربائية عن طريق هضم الحمأة، والتي تساهم في تلبية 50 في المئة من الاحتياجات الطاقية لهذه المحطة، بالإضافة إلى بناء مرافق لتجفيف الأوحال.

وأضاف المصدر ذاته أن الكلفة الإجمالية للمشروع تقدر بحوالي 420 مليون درهم، ممولة بالتساوي من طرف المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، والبرنامج الوطني المشترك للتطهير السائل وإعادة استعمال المياه العادمة المعالجة.

كما سيمكن هذا المشروع المهم من تحسين الظروف المعيشية للساكنة، والمحافظة على البيئة، وترشيد استعمال الموارد المائية، من خلال إعادة استخدام المياه العادمة المعالجة في سقي المساحات الخضراء بالمدينة.

أخبار ذات صلة

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

الخميسات.. تجديد الثقة في عبد الرحمن الكوهن أميناً عاماً لحزب الإصلاح والتنمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@