بلغت النتيجة الصافية للمكتب الوطني للسكك الحديدية ناقص 937 مليون درهم خلال النصف الأول من سنة 2022، مقابل ناقص 1,24 مليار درهم قبل سنة، أي بتحسن نسبته 24 في المائة.

وأوضح المكتب في بلاغ له حول مؤشراته المالية أنه “ما زالت النتائج جد متأثرة بحجم تكاليف الرأسمال المتعلقة بإنجاز برنامج الاستثمار الطموح للمكتب”.

وأوضح المصدر ذاته أن النتيجة غير الجارية بلغت، من جهتها، 121 مليون درهم عند متم يونيو 2022، مقابل 63 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من سنة 2021، مضيفا أن النتيجة المالية بلغت ناقص 614 مليون درهم بتحسن نسبته 11 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من السنة المالية الماضية.

وبلغت نتيجة الاستغلال ناقص 437 مليون درهم، بتحسن قدره 167 مليون درهم (زائد 28 في المائة) بفضل أداء الأنشطة وتدابير التحكم في المصاريف.

من جهته، بلغ رقم المعاملات عند متم يونيو الماضي 1,85 مليار درهم بارتفاع قدره 239 مليون درهم مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021. ويعزى هذا التحسن أساسا إلى الأداء الجيد لأنشطة المكتب.

كما حقق المكتب رقم معاملات للمسافرين قدره 910 مليون درهم عند متم يونيو 2022، مقابل 608 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية، أي بارتفاع قدره 302 مليون درهم (زائد 50 في المائة).

وأضاف المكتب أن رقم معاملات البضائع عند متم يونيو 2022 بلغ 851 مليون درهم، بفضل على الخصوص، نشاط الشحن الذي عرف نموا كبيرا عبر تسجيل تحسن نسبته 20 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021.

أخبار ذات صلة

سيراميكا إيطاليانا تفتح معرضها الجديد بالدار البيضاء

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@