تلقى المكتب الجهوي لفدرالية رابطة حقوق النساء البيضاء- سطات باستياء وغضب شديدين خبر جريمة القتل البشعة التي وقعت أحداثها بمدينة المحمدية يوم الجمعة 27 ماي 2022 مساءا، راحت ضحيتها شابة موظفة لا يتعدى عمرها 30 سنة, حيث أقدم أحد الأشخاص على طعنها بواسطة سكين بعد أن اقتحم منزل أسرتها و شرع في توجيه ضربات مميتة للشابة لفضت على إثرها أنفاسها الأخيرة.

وأكد المكتب الجهوي للفدرالية في بلاغ توصل “المغربي اليوم” بنسخة منه، عن إدانته الشديدة لهذا الفعل الجرمي الشنيع مشيرا في الآن ذاته إلى المنحى التصاعدي الخطير الذي أصبح يميز ظاهرة العنف ضد النساء من جرائم التقتيل ويهدد سلامة النساء في أجسادهن وأرواحهن(جريمتي قتل في نفس الشهر /الفقيه بن صالح و المحمدية ).

وطالب المكتب الجهوي لفدرالية في ذات البلاغ بما يلي:
• ضرورة تكثيف الجهود لإيقاف الجاني ومعاقبته على ما ارتكبه من فعل جرمي شنيع
• التحرك العاجل لوقف ظاهرة تقتيل النساء كصورة من صور العنف القائم على النوع
• التأكيد على ضرورة خلق اليات وميزانيات كفيلة لمناهضة كل اشكال العنف التي تطال النساء في افق قانون إطار شامل بأبعاده الأربعة: الوقاية، الحماية، جبر الضرر، عدم الإفلات من العقاب.
• اعتماد اجراءات استعجالية وفورية لحماية النساء في الفضاء الخاص والعام.
• تفعيل المقتضيات المتعلقة بالحماية والوقاية المضمنة في قانون 103/13 لمحاربة العنف ضد النساء في إطار العناية الواجبة للدولة.
• اعتماد استعجالية البت والحزم في التعاطي مع القضايا والدعاوي العمومية المرتبطة بالعنف الذي يطال النساء باعتبار الآثار الوخيمة للعنف على الضحايا والأطفال والمجتمع.
• التوعية والتحسيس بخطورة ظاهرة العنف ضد النساء للرفع من مستوى الوعي الجماعي ومنع أي تطبيع مع هذه الظاهرة الحاطة من إنسانية النساء.

يذكر أن فدرالية رابطة حقوق النساء أصدرت تقريرا حول العنف ضد النساء خلال حالة الطوارئ والحجر الصحي بسبب وباء كوفيد 19رصدت فيه ارتفاعا في العنف القائم على النوع الاجتماعي.

أخبار ذات صلة

الجديدة تحتضن الدورة 13 من معرض الفرس في هذا التاريخ

وزارة الصحة تطلق الحملة الوطنية للتوعية بالآثار الضارة للتدخين

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الثلاثاء 31 ماي 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@