وقعت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة سوس-ماسة، والغرفة الجنوب إفريقية للتجارة والصناعة لمقاطعة الكاب، يوم الأربعاء، على مذكرة لتعزيز التعاون القطاعي بين الجانبين.

ووعيا منها بالإمكانات الكبيرة لتطوير وتعزيز التعاون الاقتصادي بين المغرب وجنوب إفريقيا، تهدف مذكرة التفاهم هاته إلى وضع إطار للشراكة في المجالات ذات الاهتمام المشترك مثل الصناعة والاستثمار والتجارة والخدمات.

وتركز هذه الوثيقة، التي تم توقيعها خلال اجتماع عمل عقد بصيغة مختلطة، بشكل خاص، على التنمية الاقتصادية للمقاولات الصغرى والمتوسطة.

وفي كلمة له بالمناسبة، سلط رئيس غرفة التجارة و الصناعة والخدمات لسوس-ماسة، كريم أشنغلي، الضوء على الإمكانات الاقتصادية، من حيث التعاون المستقبلي، المتاحة للمغرب وجنوب إفريقيا كدولتين إفريقيتين يمكنهما المساهمة في التنمية القارية.

من جانبه، أبرز رئيس الجهة، ابراهيم حفيظي، الأداء الاقتصادي لجهة سوس-ماسة، والجاذبية الاقتصادية للمغرب التي تشجع، من خلال مختلف الاستراتيجيات القطاعية، المقاولين على الاستثمار أكثر في المملكة.

من جهته، أعرب رئيس غرفة التجارة والصناعة لمقاطعة الكاب، جاك مولمان، عن رغبة منظمته في إقامة شراكة مثمرة مع المغرب، وتطوير تعاون مستقبلي قطاعي مع جهة سوس-ماسة.

وتم، خلال هذا الاجتماع، عرض فيديو مؤسساتي يسلط الضوء على غنى جهة سوس-ماسة وإمكانياتها الاقتصادية. كما تم تقديم عرض حول مواطن القوة القطاعية في مقاطعة الكاب.

وترأس الوفد المغربي، خلال هذا الاجتماع الافتراضي، السيدان أشنغلي وحفيظي، فيما ترأس الوفد الجنوب إفريقي السيد جاك مولمان، ورئيس لجنة التجارة الدولية والسياحة، السيد إيريك ليونغ سون، وكذا عدد من مديري وأعضاء المجلس الإداري.

أخبار ذات صلة

الناظور.. إحباط محاولة للتهريب الدولي للمخدرات وحجز أربعة أطنان و779 كلغ من مخدر الشيرا

“برلمان” الحزب المغربي الحر يتدارس قضايا الساعة

ثاني سطو على وكالة لتحويل الأموال خلال أسبوع بمراكش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@