تم أمس الجمعة بالمعهد الوطني للصحة بالرباط، إعطاء الانطلاقة لسلسلة الدورات التكوينية في مجال الكشف البيولوجي لفيروس كورونا المستجد، لفائدة مديري المختبرات الخاصة للتحاليل البيولوجية الطبية المنضوية تحت لواء الشبكة الوطنية لتشخيص كوفيد-19.

وأوضحت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، في بلاغ لها، أن هذه الدورات التكوينية المنظمة من طرف المعهد الوطني للصحة ومنظمة الصحة العالمية، والتي تستهدف أزيد من 176 مختبرا خاصا عبر مختلف ربوع المملكة،تهدف  إلى تحسين جودة نتائج المختبرات وضمان موثوقيتها.

وسجلت أن اليوم الأول من هذا التدريب شهد حضورا مكثفا لمديري المختبرات الخاصة على مستوى جهة الرباط – سلا – القنيطرة، وهو ما يؤكد جودة الشراكة القائمة بين قطاعات المختبرات الخاصة والمختبرات العمومية.

وبحسب المصدر ذاته يوجد في المغرب أكثر من 200 مختبر ثابت موزعين بين القطاعين العمومي والخاص، بالإضافة إلى مختبرين متنقلين وعشر مختبرات على متن السفن التي تنقل المسافرين من وإلى أوروبا.

وأبرزت الوزارة أن المختبرات الخاصة للتحاليل البيولوجية الطبية تضطلع بدور هام في مكافحة وباء فيروس كورونا المستجد، باعتبارها الخطوة الأولى في مرحلة التكفل بالمصابين بعدوى كوفيد-19، وبفضل هذه الشبكة من المختبرات، تمكن المغرب من تحقيق أرقام عالية في عدد الفحوصات المخبرية التي أجريت حتى الآن.

أخبار ذات صلة

7 ملايين أورو لأشرف بن شرقي للرحيل عن الزمالك

“فايزر”حبوب جديدة لعلاج كورونا

توقعات أحوال الطقس بالمغرب السبت 6 نونبر 2021

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@