علم موقع “المغربي اليوم”، من مصادر مطلعة، أن عبد الكبير تجديتي قد التحق بصفوف حزب الاستقلال مغادرا حزب البام، وهو ما شكل حدثا بارزا في مقاطعة مرس السلطان.

ويعول حزب الاستقلال على هذا الالتحاق في رص صفوفه ووخوض غمار الاستحقاقات المقبلة بثقة وعزيمة ، ليعود بذلك لتصدر المشهد الانتخابي كما كان في السابق.

وأعرب عبد الكبير تجديتي في اتصال خص به “المغربي اليوم”، عن حماسه ويقينه في الخطوة التي اتخذها واعتبرها ستكون حاسمة في مستقبله السياسي.

إلى ذلك، علق فاعلون من المجتمع المدني على هذا الحدث واعتبروه إضافة نوعية للائحة حزب الاستقلال إلى جانب المخطط للمعركة وقائد اللائحة الرسمية الحسين نصر الله، الذي يعد من أبرز وجوه المعارضة بمجلي المدينة، وهو ما سيقوي من حظوظه في الظفر في الاستحقاقات المقبلة .

يذكرأن حزب الأحرار بالمنطقة يتخبط في جملة من المشاكل بفعل خرجات غير محسوبة أثارت العديد من ردو الأفعال، كما أن انسحاب تجديتي سيشكل نقطة ضعف للبام، الأمر الذي سينذر باندلاع حرب ضروس بين الأحزاب الثلاثة.

أخبار ذات صلة

وزير التعليم سعيد أمزازي في زيارة للخميسات لإحداث نواة جامعية

طبيبان فقط للتصريح بالدفن على مستوى مراكش في مشهد ولا في الخيال!!!

تفاصيل صغيرة تفصل وليد الركراكي ليكون خلفية البنزرتي في الوداد الرياضي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@