من المرتقب أن تعرض السلسلة الوثائقية “قصص إنسانية ” في عدد اليوم الأحد حفلا وثقته المخرجة ايزة جينيني سنة2004، في وثائقي “العيطة- الموسم” على الساعة 9 و 50 دقيقة.

وستحملنا المخرجة ايزة جينيني إلى اكتشاف عوالم موسم مولاي عبد الله أمغار المقام بجنوب الجديدة على الساحل الأطلسي، حيث يتوافد الناس من كل أنحاء المغرب بحثا عن جودة السربات وفن العيطة، ويعتبر الأشهر بتاريخه وحجمه و خصوصا بحفل التبوريدة التي تجمع كل سنة مئات الفرسان والخيول.

وستعمل المخرجة عبر عدستها على توثيق هذا النوع من الفروسية الذي يعود إلى القرن السادس عشر. وهو تراث مغربي أصبح تراثا لاماديا للانسانية.كما ستقوم بنقل أجواء مساء الموسم، حيث بعد انتهاء الفرسان من غارات التبوريدة وانقشاع الغبار واختفاء رائحة البارود، يصبح المجال مفتوحا أمام الشيخات. هن مغنيات وفنانات يمارسن فن العيطة حيث تصبح الصيحة غناء والغناء دعوة يختلط فيها الحب بالأمل.

بطلة عدد “قصص إنسانية” الفنانة فاطنة بنت الحسين التي تعد من أشهر شيخات المغرب، حيث كانت تحيي حفلات بالمنطقة رفقة فرقة أولاد بنعكيدة يتابعها فرسان التبوريدة وجمهور شغوف.

أخبار ذات صلة

بتنسيق مع الديستي .. أمن تطوان يجهض مخطط لتنظيم عملية جماعية للهجرة غير الشرعية

قطاع السيارات.. توقع بارتفاع الصادرات إلى 52,6 مليار درهم في 2022

جولة مهرجان كناوة تبصم على النجاح والتميز

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@