العيون: محمد صالح الطنطاوي

رئيس المجلس الجماعي لمدينة العيون السيد “مولاي حمدي ولد الرشيد” يعبر عن التجند الدائم وراء جلالة الملك في الدفاع عن وحدتنا الترابية ويثمن تدخل القوات المسلحة الملكية.

لقد شهدت منطقة الكركرات توترات متتالية في خرق سافر للقانون الدولي تمخض عن حصار تحت إشراف وحدات مسلحة تابعة للبوليساريو بمحور الطريق الذي يقطع المنطقة العازلة للكركرات ويربط المملكة المغربية بالجمهورية الإسلامية الموريتانية مع منع حق المرور من هذا المكان.

وبصبر أيوبي وضبط للنفس دام أكثر من شهر صمد الجيش الملكي المغربي في وجه هذه الاستفزازات الخطيرة الغير مقبولة للبوليساريو والتي دأبت عليها هذه العناصر منذ 2016 وأصبحت لا تطاق بهذه المنطقة العازلة.

وبهذه المناسبة وباسمي والمجلس الجماعي للعيون مكتبا وأعضاء ولأننا الممثلين الشرعيين والقانونيين لسكان المنطقة، نعلن للرأي العام الوطني والدولي أننا نثمن عاليا تدخل القوات المسلحة الملكية ونؤكد تأييدنا التام والمطلق واللامشروط لهذا التدخل الذي من شأنه تأمين هذا المعبر وضمان تدفق السلع وتنقل الأفراد المدنيين العزل عبر هذه المنطقة المجردة من السلاح مؤكدين أيضا إدانتنا لاستفزازات الغير المقبولة التي تقوم بها البوليساريو.

وننتهزها سانحة لنعلن أننا جنود مجندين وراء جلالة الملك محمد السادس القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية في كل الخطوات الحكيمة والسديدة والمسددة التي يخطوها من أجل وحدة الوطن وتأمين الحدود والدفاع عنها.

أخبار ذات صلة

المرأة الحديدية تستقيل من حزب أخنوش

ماستر العلوم الجنائية والدراسات الأمنية بطنجة ينظم محاضرة علمية للطلبة

مليون جرعة أسترازينيكا تصل المغرب يوم غد الخميس

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@