أصبح اللاعب الدولي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم نادي النصر السعودي ، مهددًا بـ”الإيقاف” 4 أشهر كاملة، بعد مباراة الهلال السعودي، في ديربي القرن التاريخي.

وخسر النصر فرصة التتويج بلقب دوري أبطال آسيا، لأول مرة في تاريخه، بعد السقوط أمام الهلال، بهدفين مقابل واحد، على ملعب “مرسول بارك”، في الدور نصف النهائي، من النسخة الحالية.

وكشف القانوني عبدالله الشايع، عن معاقبة جميع اللاعبين والمدربين والإداريين، المتورطين في الاشتباكات، بعد إطلاق صافرة نهاية الديربي؛ وفقًا للمادة 51 من لائحة الانضباط الآسيوية.

وأشار الشايع في تصريحات لصحيفة “الرياض” السعودية ، إلى أن العقوبات؛ ستكون على النحو التالي:
– الإيقاف 6 مباريات، بالإضافة إلى غرامة 10 آلاف ريال.
– الإيقاف عن المباريات، لمدة تصل إلى 4 أشهر.
وشدد الخبير القانوني، على أن حسين عبد الغني، المدير التنفيذي لفريق الكرة بنادي النصر، هو أقوى المرشحين للتعرض إلى إحدى العقوبتين.

ولفت عبدالله الشايع، إلى أن حمد الله، قد يتعرض لإحدى العقوبتين أيضًا؛ إذا ثبت تورطه في الاشتباكات العنيفة، التي أعقبت المباراة.

وفي حال توقيع عقوبة الإيقاف 4 أشهر عن حمد الله، فإن ذلك قد يعني نهاية مسيرته مع النصر السعودي ، خاصة أن عقده ينتهي في 30 يونيو 2022.

وقد تفضل الإدارة النصراوية وقتها، عدم التجديد للاعب، خاصة في ظل مشاكله العديدة، وعدم الاستفادة منه قاريًا؛ بسبب العقوبة.

أخبار ذات صلة

تنظيم المهرجان السينمائي الدولي للفيلم عن الفن” سيني ارت اكادير ” في صيغة رقمية

منظمة الأمم المتحدةتحتفل بذكرى تأسيسها ال76 تحت شعار التضامن لرفع التحديات “الكبرى” الراهنة

توقعات أحوال الطقس ليوم السبت 22 أكتوبر

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@