القافلة المتنقلة لوزارة الجالية تواصل سياسة القرب في القنصليات المغربية بإسبانيا

القافلة المتنقلة لوزارة الجالية تواصل سياسة القرب في القنصليات المغربية بإسبانيا

شهدت 11 قنصلية مغربية بإسبانيا، منذ يوم الجمعة 02 ماي 2019، قافلة “الشباك الوحيد المتنقل”، التي تنظّمها الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة.
يهدف هذا البرنامج، الذي سينفذ في مرحلة أولى بإسبانيا على أساس تعميمه مستقبلا ليشمل دولا أخرى، إلى مواكبة وتتبع أوضاع مغاربة إسبانيا عن قرب، الذين يشكلون نسبة مهمة من مغاربة العالم بعدد يقدر بحوالي 850.000، حسب السجلات القنصلية.
وقد عرفت هذه اللقاءات حسب بلاغ للوزارة مشاركة، كل من وزارة العدل، ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء (قطاع النقل)، والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، والمديرية العامة لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، والمديرية العامة للضرائب، وصندوق الضمان المركزي، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.
و أكد فؤاد بوجبير، مدير الموارد البشرية والنظم المعلوماتية، على أن البرنامج المنظم بإشراف مباشر من عبد الكريم بنعتيق، الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، يأتي تنفيذا لتوجيهات الملك محمد السادس الذي يولي أهمية خاصة لمغاربة العالم، والذي دعا غير ما مرة إلى تحسين التواصل والتعامل مع أفراد الجالية، وتقريب الخدمات منهم، وتبسيط وتحديث المساطر، واحترام كرامتهم وصيانة حقوقهم”.
واعتبر بوجبير أن “الشباك الوحيد المتنقل لخدمة مغاربة العالم” بالمملكة الإسبانية فرصة للتعريف بمختلف الخدمات الجديدة الموجهة إلى مغاربة العالم من قبل القطاعات والمؤسسات العمومية المعنية بشؤون مغاربة العالم.
وتتواصل قافلة “الشباك الوحيد”، المنظمة بكل من برشلونة وطارغونة وخيرونا ولاس بالماس وألميريا ومالقا وإشبيلية وفالنسيا ومايوركا ومدريد وبيلباو، حتى يوم الأحد.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *