الفضاء المغربي الإيطالي ومرصد نبذ الإرهاب يكرمان الطفل آدم الحمامي بميلانو

الفضاء المغربي الإيطالي ومرصد نبذ الإرهاب يكرمان الطفل آدم الحمامي بميلانو

تحت إشراف القنصل العام للمملكة بميلانو، بوزكري الريحاني، نظم الفضاء المغربي الإيطالي للتضامن والمرصد المغربي لنبذ الإرهاب والتطرف يوم الجمعة 29 مارس بقاعة المسرح ببلدية ميلينيانو -ميلانو- حفلا تكريميا للطفل آدم الحمامي اعترافا بدوره البطولي في إنقاذ 51 تلميذا من مجزرة حقيقية حين حاول سائق حافلة إحراقهم أحياءا داخلها بنفس المدينة.
التكريم الذي شد اهتمام الصحافة الإيطالية، شارك فيه إضافة الى القنصل العام المغربي، عمدة بلدية ميلنيانو وممثل عن الكارابينييري الإيطالي ورؤساء الجمعيات وعدد كبير من الأسر المغربية التي أبانت عن مستوى عال في التفاعل مع هذا العرس المغربي.
وقدمت، بالمناسبة، للطفل آدم بحضور والديه، هدية من طرف الجمعيتين وهي عبارة مشاركة في مخيم صيفي للأطفال بالمغرب.
ونظم هذا التكريم على هامش العرض المسرحي، “الله يدينا فالضو” لفرقة فنون لفاطمة بنمزيان، بدعم من الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج.
العرض المسرحي الذي يعالج بشكل كوميدي ظاهرة معقدة وهي التطرف والإرهاب، حمل رسالة تعايش وسلام وتسامح، نال إعجاب الجمهور المتعطش والمتحمس لمثل هذه المبادرات الهادفة.
يهتم الفضاء المغربي الإيطالي للتضامن بإيطاليا، الذي يترأسه الفاعل الجمعوي يحيى المطواط، بمختلف الميادين الإجتماعية والثقافية وبالحوار بين الثقافات والتضامن.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *