المغربي اليوم / متابعة

عثر مستخدمو فندق على مستوى شارع تيرس بالداخلة أمس الخميس 14 يناير على جثة نزيل ستيني داخل غرفة كان قد إستأجرها مدة 15 يوما.

وتعود الواقعة لملاحظة المستخدمين لغياب النزيل، الأمر الذي دفعهم لتفقد الغرفة حيث عثروا عليه جثة هامدة دون معرفة سبب الوفاة، فيما أشارت بعض المصادر إلى أنه كان يعاني من مرض مزمن.

هذا و تم اشعار السلطات الأمنية التي حلت على وجه السرعة بعين المكان لفتح تحقيق في الواقعة، أما جثة الهالك فقد جرى نقلها إلى مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح الطبي بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني.

أخبار ذات صلة

المغرب والمكسيك عازمان على تثمين “التكامل القوي”

ميزة مهمة في آيفون 13.. بطارية طويلة العمر

ضربة قوية لكابرانات الجزائر.. المغرب يحتل المرتبة الأولى مغاربياً فى مؤشر الديمقراطية العالمي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@