أعلنت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب، أنها ستقوم بأشغال وضع عوارض للممر العلوي لبدال الصخيرات، على مستوى الطريق السيار الرباط – الدار البيضاء، وذلك ابتداء من الاثنين 7 إلى يوم الأربعاء 9 مارس الجاري، من التاسعة ليلا إلى غاية السادسة صباحا.

وأوضحت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب، في بلاغ لها، أن حركة السير ستعرف توقفا مؤقتا عند معابر الدخول والخروج من بدال الصخيرات، وذلك كما يلي: توقف مؤقت لحركة السير على مستوى معبر الدخول من بدال الصخيرات في اتجاه الرباط (يوم الاثنين 7 مارس 2022 من الساعة التاسعة ليلا إلى حدود السادسة صباحا من يوم الثلاثاء 8 مارس)، وتوقف مؤقت لحركة السير على مستوى معبر الدخول من بدال الصخيرات في اتجاه الدار البيضاء (يوم الثلاثاء 8 مارس 2022 من الساعة التاسعة ليلا إلى حدود السادسة صباحا من يوم الأربعاء 9 مارس 2022).

وبالنسبة ليوم الاثنين 7 مارس 2022 من الساعة 9 ليلا إلى حدود الساعة السادسة صباحا من يوم الثلاثاء 8 مارس 2022، تدعو الشركة زبناءها القادمين من الصخيرات، والذين يرغبون في الولوج إلى الطريق السيار في اتجاه الدار البيضاء صوب الرباط أن يسلكوا الطريق الوطنية رقم 1 أو الطريق الساحلية رقم 322، ثم ولوج الطريق السيار عبر بدال عين عتيق.

أما في ما يخص يوم الثلاثاء 8 مارس 2022 من الساعة التاسعة ليلا إلى حدود السادسة صباحا من يوم الأربعاء 9 مارس 2022، توجه الشركة الوطنية زبناءها القادمين من الصخيرات، والذين يرغبون في الولوج إلى الطريق السيار في الاتجاه الرباط صوب الدار البيضاء أن يسلكوا الطريق الوطنية رقم 1 أو الطريق الساحلية رقم 322، ثم ولوج الطريق السيار عبر بدال شراط.

وقد عمدت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب إلى وضع علامات التشوير في المواضع اللازمة من أجل ضمان انسيابية أفضل لحركة السير. كما أنها تعتذر عن الازعاج الذي سيحصل من جراء هذه الأشغال والتي يستهدف منها تعزيز السلامة على الطريق السيار.

وللمزيد من المعلومات، تدعو الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب زبناءها إلى الاتصال بالرقم 5050، أو تحميل تطبيق – ” Trafic ADM ” للاطلاع على كافة المعلومات المتعلقة بحالة المرور الآنية.

أخبار ذات صلة

إعادة انتخاب عزيز أخنوش بالإجماع رئيسا لحزب التجمع الوطني للأحرار لولاية جديدة

“التنمر” يقود إلى جريمة مروعة بسيدي قاسم

الجامعة العربية تعرب عن قلقها إزاء التطورات الأخيرة في ليبيا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@