أكد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع ، مساء أمس الثلاثاء بسلا، أن باب المنتخب الوطني مفتوح في وجه جميع اللاعبين المغاربة ، مشددا على أن المرحلة المقبلة تتطلب تذويب جميع الخلافات.

جاء ذلك خلال العرض، الذي قدمه لقجع بمناسبة الاجتماع الذي عقده المكتب المديري للجامعة بمركب محمد السادس لكرة القدم بالمعمورة ( ضواحي سلا)، وتطرق خلاله لمسيرة المنتخب الوطني الأول منذ مشاركته في نهائيات كأس إفريقيا للأمم التي أقيمت بمصر عام 2019.

و أفاد بلاغ للجامعة صدر في أعقاب هذا الاجتماع بأن رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أكد أن هدف الجميع هو الاستعداد الجيد لنهائيات كاس العالم قطر 2022، مبرزا أن “باب المنتخب مفتوح لجميع اللاعبين المغاربة وأن المرحلة المقبلة تتطلب تذويب جميع الخلافات وتبقى في النهاية المواظبة و الأداء التقني هو الفيصل في اختيارات المنتخب الوطني التي تعود في النهاية للمدرب الوطني وطاقمه التقني”.

و كشف السيد لقجع، في هذا الصدد، أنه سيجتمع مع المدرب الوطني وحيد حاليلوزيتش نهاية الشهر الجاري مباشرة بعد عودته من إجازته خارج أرض الوطن “لوضع خارطة طريق واضحة المعالم من اجل الاستعداد الجيد للمنافسات القادمة، وفي مقدمتها تصفيات كأس افريقيا للأمم ونهائيات كأس العالم”.

و ذكر لقجع في عرضه بأن النخبة الوطنية مرت من مرحلة انتقالية، ومع ذلك تمكنت من التأهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة، وقبل ذلك تأهلت إلى كأس إفريقيا للأمم التي أقيمت بالكاميرون، معربا عن أسفه في الوقت نفسه من خروج المنتخب الوطني من الدور ربع النهائي.

وسجل رئيس الجامعة أن مستوى المنتخب الوطني تطور بشكل كبير، الشيء الذي يؤكد صعوده في سلم التصنيف الشهري الذي يصدره الإتحاد الدولي لكرة القدم، إذ أصحبت النخبة الوطنية تحتل الرتبة 24 عالميا والثانية على المستوى الإفريقي.

أخبار ذات صلة

صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يترأس بتمارة الجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس لمباراة القفز على الحواجز

إتحاد الخميسات يُكسِّر عُقدة شباب خنيفرة بثُلاثية نظيفة

مهنيو النقل الطرقي بالمغرب.. الشروع في عملية التسجيل للحصول على دعم إضافي ابتداء من الأربعاء المقبل

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@