علم “المغربي اليوم” من مصادر مطلعة، أن الشيخ عبد الحميد أبو النعيم توفي في الساعات الأولى من اليوم الخميس، بعدما كان يرقد  بمصحة خاصة بمدينة الدار البيضاء بعد نقله إليها جراء إصابته بنزيف في الدماغ .

وكان الشيخ السلفي المثير للجدل، قد توبع سنة 2020 بتهم “التحريض بواسطة الأنظمة المعلوماتية على ارتكاب جنايات وجنح ضد الأشخاص، والتحريض على عرقلة أشغال أمرت بها السلطة والتحريض على الكراهية”.

وأصدرت المحكمة الإبتدائية بعين السبع بمدينة الدار البيضاء، في حقه حكما بالسجن سنة نافدة وغرامة 2000 درهم.

وبث أبو النعيم فيديو يتضمن تكفيرا للدولة ومؤسساتها، عقب صدور قرار السلطات المغربية القاضي باغلاق المساجد في إطار الاجراءات الهادفة الى الحد من انتشار وباء “كورونا”.

أخبار ذات صلة

تواصل ارتفاع فيروس كورونا بجهة مراكش آسفي

النقابة الوطنية للصحافة المغربية توجه رسالة قوية للإعلام الجزائري

وفاة شخص خمسيني في الشارع العام بمراكش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@