تحت شعار: “و يستمر النضال من أجل مستقبل آمن يضمن الحق في الكرامة و الديمقراطية الحقة و العدالة الاجتماعية”، احتفت الشبيبة العاملة المغربية، بالذكرى 64 لتأسيسها بمشاركة وفد يمثل المكتب الوطني للشبيبة العاملة المغربية و ذلك مساء يوم الاثنين 01 مارس 2021 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالعرائش
وتكتسي هذه الذكرى أهمية خاصة بالنظر لإنجازات وعطاءات الشبيبة العاملة المغربية في مختلف الميادين والمجالات، سواء من خلال تجربة المسرح العمالي الذي شكل مدرسة متميزة تخرجت منها قامات المسرحية الكبيرة والسينما، ومن خلال العمل التربوي والمشاركة المتميزة في النهوض بمجال التخييم خدمة لأطفال العمال والعاملات، والعمل على تكوين و تأطير الشباب المغربي عبر منتديات وندوات للحوار و النقاش الفكري مع نخب وطنية وأجنبية من مختلف المشارب الفكرية المتنورة، إضافة إلى الدور الطلائعي في جعل العلاقات الدولية آلية لإنفتاح الشباب المغربي على ثقافات مغايرة ومنصات للدفاع عن قضايا الوطن و في مقدمتها قضية الوحدة الترابية، إضافة إلى المساهمة في مختلف المجالات منها الرياضية، البيئية، الحقوقية و الفنية، دعما و مساندة لنضالات الطبقة العاملة المغربية.
و قد تخلل برنامج هذه المحطة الإحتفائية النضالية :

  • كلمة المكتب الوطني للشبيبة العاملة المغربية،
  • كلمة الاتحاد المحلي لنقابات العرائش ،
  • كلمة الشبيبة العاملة المغربية بالإقليم،
  • عرض فيديو يوثق لأنشطة الشبيبة العاملة المغربية بالعرائش،
    كما تميزت هذه الذكرى الغالية بتكريم ثلة من الجيل المؤسس للشبيبة العاملة المغربية بالإقليم بتقديم شهادات حية في حق الاتحاد المغربي للشغل وَالشبيبة العاملة المغربية من طرف فعاليات وطنية من الحركة الجمعوية ورواد فنانين وسينمائيين خريجي الشبيبة العاملة المغربية و قدمائها من مختلف الأجيال والأعمار،
    و إختتمت فعاليات هذا الاحتفاء بأمسية فنية ملتزمة من أداء أعضاء الشبيبة العاملة المغربية بالعرائش.

أخبار ذات صلة

الناظور.. إحباط محاولة للتهريب الدولي للمخدرات وحجز أربعة أطنان و779 كلغ من مخدر الشيرا

“برلمان” الحزب المغربي الحر يتدارس قضايا الساعة

ثاني سطو على وكالة لتحويل الأموال خلال أسبوع بمراكش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@