الريسوني يعلق على حرية المعتقد والتظاهر ضد الحاكم

الريسوني يعلق على حرية المعتقد والتظاهر ضد الحاكم

قال الفقيه المقاصدي أحمد الريسوني في حوار مع “الأيام” إنه مع حرية المعتقد ولا بأس من بناء معابد للبوذيين والهندوس، معتبرا أنه يجب عدم إقحام الدين في التفاصيل العلمية، وأنه ليس لديه مشكلة في الاستنساخ من الناحية العلمية الصرفة، وإن كان الاستنساخ البشري يطرح إشكالات قانونية حتى في المغرب وفي الدول العلمانية فهذا موضوع آخر، لكن بالنسبة إلى العلماء والأطباء والباحثين فليقوموا بتجاربهم دون أن يتدخل فيهم الدين ولا الإيديولوجيات أيا كانت. ولا يرى الريسوني أيضا مانعا من التظاهر ضد الحاكم، لكنه يعتبر أن الخروج بالسلاح للإطاحة به حرام.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *