في إطار الترتيبات الأمنية التي تعتمدها مصالح الأمن الوطني لمكافحة أعمال الشغب الرياضي، وتعزيزا كذلك للعمليات الأمنية الاستباقية لمواجهة هذه الأعمال الإجرامية، تمكنت مصالح ولاية أمن الرباط، مساء أمس الإثنين 5 شتنبر، من تحييد الخطر الصادر عن مجموعة من مرتكبي الشغب على هامش مباراة كرة القدم بين فريقي الجيش الملكي ونهضة بركان.

وقد مكنت العمليات الاستباقية المنجزة في إطار مواكبة هذه المباراة من توقيف 38 راشدا ممن تورطوا في رشق عناصر الشرطة بالحجارة ومحاولة إثارة الشغب والسكر وحيازة المخدرات والشهب الاصطناعية، تم وضعهم جميعا تحت الحراسة النظرية، بينما تم إيداع 50 قاصرا تحت المراقبة لضرورات البحث الذي أمرت به النيابة العامة المختصة.

وقد سجلت مصالح الأمن الوطني على خلفية هذه العمليات الأمنية خسائر مادية طالت ثلاث مركبات للشرطة، وإصابة ثمانية شرطيين بجروح طفيفة.

وستواصل مصالح الأمن الوطني تكثيف الترتيبات الأمنية وتدعيم العمليات الاستباقية بغرض مواجهة أعمال الشغب المرتبط بالرياضة، وزجر كل المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال التي تمس بالأشخاص والممتلكات العامة والخاصة.

أخبار ذات صلة

الدورة الثالثة من مهرجان WECASABLANCA من 06 إلى 08 أكتوبر 2022 بساحة طورو – الدارالبيضاء

المنتخب المغربي لـ”مبتوري الأطراف” إلى ربع نهائي كأس العالم بعد انتصاره على الأرجنتين

الدار البيضاء.. توقيف مساعدة صيدلي للاشتباه في تورطها في انتحال صفة ينظمها القانون ومحاولة الاتجار في أطفال رضع

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@