احتضنت، اليوم الثلاثاء 31 ماي الجاري، دار الشباب 20 غشت بمدينة الخميسات، أشغال يوم دراسي تحت عنوان “أي دور للجمعيات في مسار التنمية المحلية؟”، و ذلك مُواصلةً لتنزيل برنامج “ارتقاء” لتأهيل الجمعيات الفاعلة بإقليم الخميسات.

و شهدت، الجلسة الإفتتاحية كلمات الشركاء في تنزيل برنامج “إرتقاء”، فيما عرفت الجلسة الثانية مداخلة كلٌ من الدكتورة رقية أرشمال استاذة التعليم العالي بكلية الحقوق بالمحمدية، و الأستاذ عادل حجري رئيس قطاع تقوية قدرات الفاعلين المحليين بوكالة التنمية الإجتماعية، و الأستاذ زهرور رئيس مصلحة الشؤون الثقافة بجماعة سلا، و الدكتور سعيد بلفقيه ممثل المديرية الإقليمية لوزارة الشباب و الثقافة و التواصل قطاع الشباب بالخميسات.

و يُشرف، على برنامج “إرتقاء” وكالة التنمية الاجتماعية (منسقية الرباط)، بتنسيق تام وكامل مع الشركاء المحليين وعلى رأسهم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ممثلة في اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم الخميسات، والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني بالخميسات، والمندوبية الإقليمية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بالخميسات، والمديرية الإقليمية لقطاع الشباب بالخميسات.

جدير بالذكر، أن هذا البرنامج “إرتقاء” يهدف إلى تأهيل وتكوين الجمعيات لوضع مخططاتها الاسترتيجية من أجل الرفع من جودة تدخلاتها، لتحقيق أهدافها، وتعزيز تشاورها، وتبادل الخبرات والمعارف فيما بينها للمشاركة في مسلسل التنمية المحلية، وترسيخ الممارسة والشفافية والمسؤولية، وتطوير الخبرات المحلية في مجال التنمية الاجتماعية.

أخبار ذات صلة

الجديدة تحتضن الدورة 13 من معرض الفرس في هذا التاريخ

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الثلاثاء 31 ماي 2022

الملك يبعث برقية تهنئة إلى أعضاء نادي الوداد الرياضي بمناسبة فوزه بعصبة الأبطال الافريقية 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@