خلّدت، اليوم الأحد، أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير بالخميسات الذكرى السبعون لثورة الملك والشعب، والتي يحتفل بها المغاربة في العشرين من غشت من كل سنة، باعتبارها ملحمة جسدت أروع صور التلاحم في مسيرة الكفاح الوطني الذي خاضه الشعب المغربي الوفي بقيادة العرش العلوي الأبي في سبيل حرية الوطن واستقلاله ووحدته.

وفي هذا السياق احتضن مقر فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة بالخميسات أشغال ندوةٍ فكريةٍ في موضوع ثورة الملك والشعب السياق والأبعاد، تميّزت بمشاركة ثلة من الأساتذة والباحثين، وبحضور هشام المصدق قائد الملحقة الإدارية الثالثة بالنيابة عن باشا المدينة.

وأشار، سعيد نويني، المندوب الإقليمي لقدماء المقاوين وأعضاء جيش التحرير بالخميسات في كلمته بالمناسبة أن ذكرى ثورة الملك والشعب، التي يخلد المغاربة قاطبة ذكراها السبعون، تشكل حدثا بارزا سيظل راسخا في الذاكرة التاريخية للمملكة باعتباره محطة حاسمة في مسيرة الكفاح الوطني من أجل التحرر من نير الاستعمار واسترجاع السيادة الوطنية.

وأضاف، المندوب الإقليمي، أن المغاربة قدّموا خلال هذه الثورة المباركة نماذج رائعة وفريدة في تاريخ تحرير الشعوب، وأعطوا المثال على قوة الترابط بين مكونات الشعب المغربي، بين القمة والقاعدة، واسترخاصهم لكل غال ونفيس دفاعا عن مقدساتهم الدينية وثوابتهم الوطنية وهويتهم المغربية.

تلا ذلك، مداخلة بعنوان ثورة الملك والشعب السياق والتدعيات المحلية للدكتور مصطفى واعزيز أستاذ باحث في مجال التاريخ، ومداخلة بعنوان البيعة الشرعية ماهيتها وخصائصها للأستاذ محمد العين عضو المجلس العلمي المحلي بالخميسات.

وفي الأخير أشرفت عائشة حموشان المندوبة الإقليمية للهيئة المغربية للوحدة الوطنية بالخميسات على تلاوة نص برقية الولاء والإخلاص المرفوعة إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، واختتمت الندوة بقراءة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء الحرية والإستقلال والوحدة وفي طليعتهم روحي فقيدي الأمة جلالة المغفور له محمد الخامس ورفيقه في الكفاح والمنفى جلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحيهما والدعاء الصالح لأمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

أخبار ذات صلة

رئيس الوزراء البرتغالي: “بطولة كأس العالم 2030 ستكون ناجحة بكل المقاييس”

مونديال 2030 في إسبانيا، المغرب والبرتغال.. “خبر جد سار ومصدر فخر كبير” (بيدرو سانشيز)

زلزال الحوز.. تنظيم عملية واسعة لإنجاز بطاقة التعريف الوطنية لفائدة ساكنة إقليم تارودانت

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@