الخلفي: المشاورات بشأن المناصب الحكومية الشاغرة تتم في إطار الأغلبية الحالية

الخلفي: المشاورات بشأن المناصب الحكومية الشاغرة تتم في إطار الأغلبية الحالية

 

 

 

أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، الخميس 02 نونبر، على أن المشاورات بشأن المناصب الحكومية الشاغرة تتم في إطار أحزاب الأغلبية الحالية.

وأوضح الخلفي، في مؤتمر صحفي عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي للحكومة، ردا على سؤال حول المشاورات المتعلقة بالمناصب الحكومية الشاغرة، أنه “كان هناك اتصالات من أجل تقديم مقترحات، وأن تلك المشاورات تتم في إطار أحزاب الأغلبية الحالية”. وذكر الوزير بأن رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني قام بإجراء اتصالات بكل من حزب التقدم والاشتراكية وحزب الحركة الشعبية من أجل تقديم مقترحات بهذا الخصوص، مبرزا أن رئيس الحكومة ينتظر المقترحات.

وكان رئيس الحكومة قد اكد في تصريح صحفي أنه “بناء على ما ورد في بلاغ الديوان الملكي، بتكليف رئيس الحكومة باقتراح أسماء لتعيين مسؤولين جدد في المناصب الشاغرة في الحكومة، إنه باشر فعلا الاتصالات الأولية مع امحند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، ونبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، وكان هناك نقاش، وطلب منهما اقتراح أسماء وزراء جدد”.

وأضاف العثماني “نحن الآن في انتظار التوصل باقتراح أسماء مسؤولين جدد”، موضحا أن حزب التقدم والاشتراكية أعلن أنه سيعقد لقاء لجنته المركزية يوم 4 نونبر القادم، كما سيعقد حزب الحركة الشعبية لقاء مكتبه السياسي. وقال “نحن سننتظر ما ستسفر عنه لقاءات الهيئات الحزبية”، مؤكدا أنه فور توصله بالأسماء المقترحة من الحزبين المذكورين، فإنه سيقترحها على جلالة الملك، وسيعلم الرأي العام بذلك.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *