تستنكر الأمانة العامة للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد للحالة المزرية للطريق الرابطة بين مراكش وايت أورير عند النقطة الكيلومترية 07 انطلاقا من مراكش والتي تعاني وضعية كارثية نتيجة تآكلها وتهالكها منذ سنوات.

إذ يشتكي السائقون ومستعملي هاته الأخيرة من الانتشار الواسع للحفر العميعة التي تتسبب في أضرارا مادية و ميكانيكية لمختلف أصناف العربات والدراجات على طول الطريق المشار إليها.

وعليه فإن المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد تعلن مايلي:

  • إستنكارها الشديد للوضعية الكارثية للطريق الرابطة بين مراكش وايت أورير عند النقطة الكيلومترية 07 انطلاقا من مراكش.

*مطالبتها للجهات المسؤولة للتدخل من أجل إصلاح المقطع الطرقي المهترىء السالف الذكر وعدم الاكتفاء بترقيعها وإنهاء معاناة السائقين ومستعمليها.

إمضاء نبيل وزاع الأمين العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد.

أخبار ذات صلة

الدار البيضاء.. توقيف مساعدة صيدلي للاشتباه في تورطها في انتحال صفة ينظمها القانون ومحاولة الاتجار في أطفال رضع

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الأربعاء 05 أكتوبر 2022

الأميرة للا حسناء تدشن بمراكش منتزه الزيتون ب”غابة الشباب”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@