أفادت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، بأنه تم إيقاف عشرة متظاهرين، من بينهم المعتقل السابق، وليد نقيش، من أمام  جامعة مولود معمري بتيزي وزو (100 كلم شرق الجزائر العاصمة).

وبحسب المصدر ذاته، فإن الأشخاص الموقوفين كانوا يستعدون للمشاركة في المسيرة المخلدة لذكرى “الربيع الأمازيغي” ل20 أبريل 1980، و”الربيع الأسود” ل20 أبريل 2001.

 يذكر أن الطالب وليد نقيش، الذي كان قد صرح بأنه تعرض لاعتداءات جنسية، وجسدية ولفظية أثناء التحقيق معه، تم الإفراج عنه في فبراير الماضي، بعدما قضى أزيد من سنة في السجن، إثر إدانته بستة أشهر حبسا نافذا.

 وتوبع نقيش بالعديد من التهم الثقيلة، ومنها، على الخصوص، “التآمر ضد الدولة” و”المساس بالوحدة الوطنية”، و”تحريض مواطنين أو سكان على حمل السلاح ضد الدولة”، و”توزيع وحيازة منشورات يمكن أن تضر بالمصلحة الوطنية”.

أخبار ذات صلة

العثور على جثة طفل مغربي في نهر بإسبانيا

الحكومة تصادق على مشروع مرسوم بتحديد التعويضات والمنافع الممنوحة للقضاة خارج الدرجة

الملك محمد السادس يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@