اضطر مقدم شرطة من فرقة الدراجيين بالأمن الإقليمي بالجديدة لاستخدام سلاحه الوظيفي بشكل احترازي، في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء 18 أكتوبر الجاري، لتحييد الخطر الصادر عن شخص من ذوي السوابق القضائية، كان في حالة تلبس بتعريض ضحية للضرب والجرح البليغين بواسطة السلاح الأبيض وتحريض كلب من فصيلة خطيرة.

وحسب المعلومات الأولية للبحث، فقد تدخلت دورية الدراجيين لتوقيف المشتبه فيه، الذي كان متلبسا بتعريض ضحية لاعتداء خطير بواسطة السلاح الأبيض وتحريض كلب من فصيلة شرسة، نتيجة خلاف عرضي بينهما، وهو ما تسبب لهذا الأخير في جروح خطيرة اضطرت موظف الشرطة لاستخدام سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة تحذيرية وأخرى أصابت الكلب المستعمل في الاعتداء.

وقد مكن هذا الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي من صد مقاومة المشتبه فيه وتحييد الخطر الصادر عنه، وحجز السلاح الأبيض المستعمل من طرفه، فضلا عن ضبط الكلب الذي تم تحريضه ووضعه رهن إشارة المصالح البيطرية.

وقد تم نقل ضحية الاعتداء الجسدي للمستشفى لتلقي العلاجات الضرورية بعد إصابته بجروح خطيرة، بينما تم الاحتفاظ بمرتكب هذه الأفعال الإجرامية تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة البحث القضائي الذي تجريه المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بالجديدة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

أخبار ذات صلة

نظام غذائي يقلل مخاطر سرطان موجود عند الرجال

تونس : راشد الغنوشي يمثل مجددا أمام القضاء

الملك يوجه رسالة إلى رئيس اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@