استخدم الثوم في العديد من العلاجات منذ آلاف السنين، ولا تزال الدراسات الطبية تكشف المزيد من فوائد هذا النوع من الأطعمة الصحية.

وأشارت دراسة أجرتها جامعة نوتنغهام البريطانية إلى أن الثوم يعمل على تحسين ضغط الدم ومستويات الكوليسترول والمناعة.

ووفق الدراسة، فإن فوائد الثوم تعود لاحتوائه على العديد من المركبات الطبيعية المفيدة وخصوصا “الأليسين”، بالإضافة إلى مركبات الكبريت التي يمتصها النبات من التربة، والتي تتحلل إلى حوالي 50 مركبا مختلفا، نشطة بيولوجيا في الخلايا البشرية تدعم التواصل الخلوي.

كذلك ترتبط المستويات المنخفضة من هذه الجزيئات بحالات خطيرة بما في ذلك أمراض القلب.

رغم رائحته الكريهة.. 5 فوائد عظيمة للثوم

وفي ذات السياق، وجدت مراجعة لعدد من الدراسات والتجارب، نشرت في مجلة “الطب التجريبي والعلاجي”، أن المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وتناولوا ما بين 600-900 ميليغرام من مكملات الثوم لمدة 3 أشهر، شهدوا انخفاضا في ضغط الدم مماثل لتأثير أدوية عديدة معروفة.

وبحسب المراجعة فإن “الأليسين” يحفز إنتاج “أكسيد النيتريك” الذي يوسع الأوعية الدموية، ويثبط نشاط الإنزيم المحول للأنجيوتنسين المضيّق للأوعية، وهو ما يقلل من ضغط الدم. 

وتشير الدراسات المعملية أيضا إلى أن “الأليسين” والمركبات الأخرى الموجودة في الثوم لها خصائص مضادة للفيروسات، وتحسّن وظائف الخلايا المناعية، وتقلل فرص الإصابة بنزلات البرد.

وأوضحت المتحدثة باسم جمعية الحمية البريطانية كلير ثورنتون وود أن “الأليسين” يتشكل عند تقطيع الثوم أو سحقه، ويتوقف عن التشكّل بمجرد تعرضه للحرارة، لذا ينصح بتركه لعشرة دقائق بعد التقطيع لضمان إنتاج الحد الأقصى من هذا المركب، حسبما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

أخبار ذات صلة

كأس العالم: برنامج رحلات جديد لنقل المشجعين المغاربة خلال الثمن النهائي

إطلاق حملة لتشجيع الأداء عبر الهاتف المحمول والترويج لعلامة “MarocPay”

مطار الشريف الإدريسي بالحسيمة يسجل عبور أزيد من 78 ألف مسافر بين يناير ومتم أكتوبر 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@