التحقيق مع رئيس جماعة بوسكورة لاتهامه بممارسة زنا الأقارب

التحقيق مع رئيس جماعة بوسكورة لاتهامه بممارسة زنا الأقارب

علم “المغربي اليوم”، من مصادر خاصة أن عناصر الدرك الملكي ببوسكورة فتحت يوم الخميس الماضي، تحقيقا مع بوشعيب طه، رئيس الجماعة الحضرية لبوسكورة، المنتمي لحزب الاتحاد الدستوري بتهمة ممارسة زنا الأقارب.

ووفقا للمصادر ذاتها فإن الرئيس متهم بممارسة الجنس مع زوجة صهره الموجود حاليا داخل السجن بتهمة الاتجار في المخدرات ليترك الزوجة في عهدة صهره الرئيس قبل أن يقع ما وقع.

واستنادا للمصادر عينها فإن التحقيق كشف أن الرئيس انتهك عرض صهره ومارس الجنس مع زوجته التي حولها لخليلة إلى أن وقع الحمل فطالبها بإسقاط الجنين بعد فوات الأوان قبل أن تطالبه الضحية بدورها بمبلغ مالي لكي تطوي الملف.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن الرئيس وبعد أن امتنع عن تسليم المال لزوجه صهره / خليلته، لجأ إلى السلطات متهما جهات مجهولة بـ”ابتزازه”، إلا أنه وبعد التحقيق انفجرت الفضيحة بعد أن وجد المحققون تسجيلا صوتيا رفقة الضحية يدين الرئيس ما جعل القضية تأخذ بعدا آخر غير متوقع.

وأوضحت المصادر ذاتها أن زوجة الرئيس/ المتهم تنازلت عن متابعته قانونيا غير أن آخاها القابع داخل السجن رفض الأمر وأصر على متابعة الرئيس قضائيا في التهمة المنسوبة إليه.

وأضافت المصادر ذاتها أن رئيس الجماعة الحضرية لبوسكورة، مثل اليوم السبت، أمام وكيل الملك الذي قرر إعادة الملف لتعميق البحث وفي انتظار صدور التحاليل التي تثبت بنوة الطفلة المولودة حديثا.

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *