أعلن البنك الدولي أمس الخميس أن الارتفاع الكبير لأسعار النفط العالمية قد يهدد النمو العالمي، ومن غير المرجح أن تتراجع قبل عام 2023.

ومن المتوقع أن تسجل أسعار الخام في نهاية العام 70 دولار للبرميل، أي أعلى ب70 بالمائة مقارنة بعام 2020، وفق تقرير البنك المتعلق بتوقعات أسواق السلع.

وهذا بدوره يتسبب في ارتفاع أسعار سلع طاقة أخرى مثل الغاز الطبيعي، بحسب التقرير.

وقال كبير خبراء الاقتصاد في البنك الدولي أيهان كوسه إن “ارتفاع أسعار الطاقة يشكل مخاطر كبيرة على التضخم العالمي في المدى القريب، وإذا استمر يمكن أن يؤثر على النمو في دول تستورد الطاقة”.

وكانت الارتفاعات “أكثر وضوحا مما تم توقعه” و”قد تعقد خيارات السياسات في وقت تتعافى دول من الركود العالمي العام الماضي”.

وارتفعت أسعار النفط في الأسابيع الأخيرة إلى أكثر من 80 دولار للبرميل، لتبلغ أعلى مستوياتها في سنوات، مع فتح الاقتصادات مجددا في أعقاب تدابير الإغلاق للحد من الوباء واختناقات في الشحن البحري

أخبار ذات صلة

البرلمان الأوروبي يتخذ موقفا بشأن توقف الجزائر عن إمداد أوروبا بالغاز

بنيوب سعيد بالوضع القانوني الجديد للمندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان

أخنوش… الحكومة ملتزمة بتنزيل مخطط تعميم الحماية الاجتماعية خلال سنة 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@