كجزء من مهمتها للترويج الاقتصادي والإقليمي، نظم المركز الجهوي للاستثمار مراكش آسفي، تحت رعاية ولاية مراكش آسفي، وبدعم من مؤسسة التمويل الدولية (IFC)، وبشراكة مع الأمانة العامة للاتحاد السويسري (SECO)، الطبعة الأولى من يوم المستثمر بمراكش، يومه الأربعاء 6 أبريل 2022.

شهد هذا الاجتماع مشاركة كبار الشخصيات وصانعي القرار والجهات الفاعلة العامة والخاصة، بما في ذلك والي جهة مراكش آسفي، عامل عمالة مراكش، السيد كريم قسي الحلو، الوزير المنتدب المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقريب السياسات العامة، السيد محسن جازولي، ومدير مؤسسة التمويل الدولية بالمغرب، السيد كزافييه رييل.

نظم هذا الحدث للبث الرقمي بمتحف محمد السادس لحضارة الماء، و قد تتبعه أكثر من 2000 مشاهد عبر الإنترنت، الذين اكتشفوا مواطن القوة والفرص الاستثمارية الجديدة التي تقدمها جهة مراكش آسفي.

وبالفعل، فإن الاضطرابات العالمية لسلاسل الإمدادات، والتغيرات الجيوسياسية الأخيرة، والالتزام بإنتاج “أخضر”، جنبا إلى جنب مع اتفاقيات التجارة الحرة التي تسمح بالوصول المباشر إلى أكثر من 1.3 مليار مستهلك، قد أهل مراكش لتصبح بديل مستدام للعديد من المستثمرين الوافدين من جميع أنحاء العالم.

وبمناسبة هذا الحدث غير المسبوق، ذكر والي جهة مراكش – آسفي خلال كلمته الافتتاحية: “المرونة والانتعاش و التغيير الجذري، كانت هذه هي العوامل الأساسية التي أثرت على استراتيجيات التدخل خلال سنتي الأزمة. كما يظل تنويع الاقتصاد في جهة مراكش – آسفي من الأولويات لكونه قادر على تضخيم النشاط السياحي والصناعي والخدمات اللوجستية من خلال مشاريع الهيكلة الرئيسية “.

ومن جهته، فقد صرح السيد محسن جازولي، الوزير المنتدب المكلف بالاستثمار والالتقائية وتقريب السياسات العامة: “بفضل الحملات الميدانية الدولية بدول ومدن عالمية، كدبي، طوكيو، ومؤخرا بلندن، استنتجنا أن هناك حماس حقيقي للاستثمار في المغرب. مما يدل أولا على الاستقرار بفضل رؤية جلالة الملك محمد السادس حفظه الله. إضافة إلى التزام المملكة بالتنمية الاقتصادية المستدامة من خلال مختلف برامج الطاقات المتجددة في الصناعات والكفاءات المغربية والمهارات العاملة في جميع القطاعات “.

كما ذكر السيد مدير مؤسسة التمويل الدولية بالمغرب، السيد كزافييه ريز، خلال كلمته: “إن منطقة مراكش آسفي لديها إمكانات تنمية هائلة في مجال الصناعة والابتكار والخدمات، وتفتخر مؤسسة التمويل الدولية بشراكتها مع جهة مراكش آسفي لدعم واستقبال الاستثمار الخاص في هذه القطاعات الاقتصادية المستقبلية. أنا أيضا سعيد شخصيا أن الجمعيات السنوية لمجموعة البنك الدولي، ستنظم بمراكش سنة 2023 “.

كما شهد مجموعة من الفاعلين الاقتصاديين في الجهة عن تجربتهم الخاصة، مؤكدين عن مواطن القوة وفرص الاستثمار التي تقدمها الجهة والاهمية الاستراتيجية للاستثمار حاليا في مراكش.

وقد تم التركيز على البيانات الرقمية والرقمنة بصفة عامة كأداة أساسية للنمو الاقتصادي والتنمية الجهوية، خلال حلقة نقاش شهدت مشاركة السيد وليام ايس. ميت؛ خبير كبير في سياسة الاستثمار والترويج –  IFC، و Patsy Van Hove؛ مديرة عامة ل pli-global location stratégies – IBM Pli ، و  ادريس كسيكس، مدير مؤسس لإيكونوميا، مركز أبحاث بمدرسة HEM .

صرح ادريس كسيكس: ” يجب أن يدعم الانتقال من البنية التحتية إلى الكثافة البينية كل الإجراءات المتعلقة بالنموذج الاقتصادي الجديد. على مستوى مركز البحوث، وبشراكة مع المركز الجهوي للاستثمار مراكش آسفي، نؤسس من خلال فريق متعدد التخصصات، منهجين، الأول متعلق بمرجعية الاستثمار – الوظيفة والثاني بإنشاء مؤشر متعدد القطاعات للجاذبية الاقتصادية للجهة “.

توجد رقمنة البيانات في قلب خطة العمل الاستراتيجي للمركز الجهوي للاستثمار مراكش آسفي ، والتي أطلقت بمناسبة هذا الحدث و في وقت واحد 3 منصات رقمية رئيسية للاستثمار في المنطقة:

– marrakechinvest.ma  للاطلاع على جميع المعلومات والخدمات الإلكترونية المتعلقة بالاستثمار في جهة مراكش آسفي.

– Marrakechintelligence.ma لتوفير أي بيانات أو مؤشر أو دراسة ضرورية لتطوير الاستثمار في الجهة، مانحة للمستثمرين رؤية مستقبلية عن الاستثمار في الجهة.

– Marrakechremontada.ma بوابة البيانات المفتوحة الجديدة لجهة مراكش آسفي.

وقدم المدير العام للمركز الجهوي للاستثمار مراكش آسفي هذا المفهوم المبتكر المسمى ريمونداتا: “حاليا، نحن في مرحلة يجب أن نكون موجودين ورافعين للبيانات الرقمية، ومنها توجهنا لتسمية الريمونداتا. أدعو جميع الجهات الفاعلة العامة والخاصة، للمساهمة في هذه المنصة المبتكرة ببيانات لمناخ تجاري مزدهر في جهة مراكش آسفي “.

ومن أجل مواكبة هذه المستجدات وكل هذه الديناميكية الجديدة لمدة عامين، استغل المركز الجهوي للاستثمار مراكش آسفي هذا الحدث لإطلاق علامته الجديدة Marrakech Invest، وهي هوية مرئية جديدة تعكس الديناميكية والتنوع وتطلعات الجهة الاقتصادية.

كما حرص منظمو هذا الحدث الاحتفاء وتكريم الشركات ورجال الأعمال في مراكش. هؤلاء النساء والرجال الذين برهنوا خلال هاتان السنتين العصيبتين على قدرتهم على الصمود. وقد قدمت لجنة من المهنيين والخبراء، برئاسة السيد يوسف موحيي، الرئيس الجهوي للاتحاد العام لمقاولات المغرب، النتائج بشأن 7 فئات:

ـ “رجل أعمال السنة”، وتم منحها لشركة “Trotté” يمثلها السيد جعفر حكام.

ـ “المستثمر الاجتماعي للسنة” وتم منحها لشركة ” Terre Brune ” ممثلة من قبل السيدة سلمى ألعنتاري

ـ “المستثمر الأخضر للسنة” وتم منحها لشركة ” ميكا “، ممثلة بالسيد سعيد بنحاميدا.

ـ “المستثمر المبتكر للسنة” وتم منحها لشركة “Entomonutris” ممثلة بالمدير العام، السيد محمد دردور.

ـ “المستثمر المتطور للسنة” المنسوب إلى “الظاهري”، يمثله السيد عدنان أبو العزيزن.

ـ “مطور السوق الدولي للسنة”، و تم منحها لشركة «Siti Imperium Holding”، ممثلة من السيد أمين بارودي

– “المستثمر المرن السنة”. تم تقديم هذه الجائزة إلى المجلس الجهوي للسياحة بمراكش آسفي، ممثلا من رئيسه السيد حميد بنطاهر، بالنيابة عن جميع الجهات الفاعلة الاقتصادية بمراكش، وعلى وجه الخصوص، العاملين في قطاع السياحة، وتنظيم الحفلات، والتموين، والنقل، والإرشاد السياحي والصناع التقليديين للجهة.

للمزيد من المعلومات  www.marrakechinvestorday.ma

عن المركز الجهوي للاستثمار مراكش آسفي:

يعتبر المركز الجهوي للاستثمار مؤسسة عامة يحكمها القانون 47-18 لإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار، وإنشاء لجان جهوية موحدة للاستثمار (CRUI)، مسؤولة عن المساهمة في تنفيذ سياسة الدولة بشأن التنمية والتحفيز والترويج وجذب الاستثمارات على المستوى الجهوي ومرافقة الشركات، بما في ذلك الشركات الصغرى والمتوسطة.

أخبار ذات صلة

كوفيد-19: 80 إصابة جديدة وأكثر من 6 ملايين و174 ألف ملقح بالكامل

مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم حول نظام تغذية الموضوعين تحت الحراسة النظرية والأحداث المحتفظ بهم

هواوي تحتفل بشهر رمضان 2022 بعروض جديدة على العديد من منتجاتها

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@