قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، إن الاتفاق الثلاثي المغربي الأمريكي الإسرائيلي يعد رسالة من أجل حل دائم وعادل بمنطقة الشرق الأوسط في إطار حل الدولتين.

وأكد السيد بوريطة في لقاء صحفي عقده رفقة كاتب الدولة الأمريكي، أنتوني بلينكين، عقب محادثات أجرياها اليوم الثلاثاء، أن هذا الحل يتمثل في إقامة دولة فلسطينية في حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، تعيش جنبا إلى جنب مع إسرائيل، مضيفا أن ذلك يتماشى مع رؤية صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، لمدينة يعمها الحوار والتعايش وتحتضن كل الديانات.

وكان كاتب الدولة الأمريكي، السيد أنتوني بلينكن، قد حل مساء أمس الاثنين بالمغرب، في إطار زيارة عمل.

وأكدت وزارة الخارجية الأمريكية، في بلاغ، أن هذه الزيارة، التي تتواصل إلى غاية 30 مارس الجاري، ستشكل مناسبة لاستعراض مختلف أوجه التعاون المتين ومتعدد الأشكال بين الحليفين، اللذين يتقاسمان الرؤية والقيم ذاتها، والعزم على فتح آفاق جديدة لشراكة في خدمة التنمية والسلم الإقليمي والدولي.

أخبار ذات صلة

المغرب شريك قوي للولايات المتحدة على المستوى العالمي (بلينكن)

رئيس الحكومة يجري مباحثات مع وزير الخارجية الأمريكي

بوريطة: الموقف الأمريكي من مبادرة الحكم الذاتي في إطار السيادة المغربية موقف ثابت

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@